الاتحاد

عربي ودولي

جعجع يشن هجوماً عنيفاً على عون

أكد رئيس الهيئة التنفيذية لـ''القوات اللبنانية'' سمير جعجع أن المسيحيين الموارنة يمرون بمرحلة صعبة، وشن هجوماً عنيفاً على رئيس تكتل ''التغيير والإصلاح'' النائب الجنرال ميشال عون (دون ان يسميه بالاسم) وتساءل متى كان رجلاً ومسيحياً حقيقياً وسياسياً بارزاً ؟ بل كان ملتزماً من الدرجة العاشرة عند قوى غربية·
وقال جعجع خلال احتفال أقامه على شرفه النائب السابق فارس سعيد ''إن الزمن الرديء الذي نمر به اليوم هو بسبب بعض القيادات المسيحية الموجودة بيننا''· واضاف: ''ان المسيحيين صمدوا في لبنان بالرغم مما تعرضوا له من المماليك، وسوريا بقيت في لبنان 30 عاماً ولم تستطع إخضاعهم''·
واستغرب جعجع الحملة التي شنها بعض الموارنة على البطريرك نصرالله صفير، عكس الطوائف الأخرى، وجدد انتقاداته لاحتلال وسط بيروت من قبل المعتصمين من انصار المعارضة واتهمهم بالقضاء على أرزاق ومعيشة اللبنانيين· أما سعيد فرد بكلمة أشار فيها الى أنه لا شيء يحمي المسيحيين الا بناء الدولة التي تبدأ بانتخاب رئيس للجمهورية، وقال: ''بعد الاستهداف الذي طال رئاسة الجمهورية وقيادة الجيش، جاء استهداف سيد بكركي من بعض القيادات المارونية''· وقال: ''اذا سقطت بكركي سقط لبنان''·
ولفت سعيد الى انه بقدر الذين ينادون بأن لبنان أولاً· وقال ''نحن شركاء لهؤلاء الذين يناضلون من أجل تثبيت السيادة والاستقلال''·
تجدر الإشارة الى ان البطريرك صفير تجنب في عظة الاحد التطرق الى السياسة واكتفى بالحديث عن شؤون كنسية وروحية·

اقرأ أيضا

الأمم المتحدة تدين الهجمات الإرهابية في نيجيريا