الاتحاد

الرياضي

علي إبراهيم: أتمنى أن نجتاز رهبة “ضربة البداية” أمام مالاوي

منتخبنا يستهل مشواره غداً أمام مالاوي ضمن منافسات المجموعة الخامسة

منتخبنا يستهل مشواره غداً أمام مالاوي ضمن منافسات المجموعة الخامسة

أبدى مدرب منتخبنا للناشئين علي إبراهيم رضاه عن مرحلة الإعداد التي خاضها الفريق طوال الفترة الماضية، والتي شهدت خوض 21 مباراة ودية مع مدارس مختلفة في أوروبا وأميركا وأفريقيا، وظهر خلالها الفريق بمستوى طيب، حيث لم يخسر إلا مباراة واحدة أمام بوركينافاسو في دورة تونس الدولية، مما يشير إلى استفادة اللاعبين جيداً من مرحلة الإعداد واكتسابهم خبرات إضافية، تفيدهم في مونديال نيجيريا.
وقال علي إبراهيم إننا عملنا طوال الفترة الماضية على تخفيف رهبة المشاركة المونديالية في نفوس اللاعبين، من خلال الاحتكاك مع منتخبات كبيرة مثل المكسيك وهندوراس وإيطاليا والجزائر وتونس والعديد من المنتخبات ذات الخبرة الكبيرة، ولكن تظل نقطة أن اللاعب لايزال صغيراً، و ستكون هناك رهبة من انطلاقة المباريات فقط، وأتمنى ألا تطول الرهبة خلال المباراة الأولى أمام مالاوي، حتى ندخل سريعاً في أجواء المباراة، ونؤدي بشكل جيد يساهم في زيادة الثقة عند اللاعبين.

أهمية المباراة الأولى وأضاف أن كل اللاعبين يدركون أهمية المباراة الأولى أمام مالاوي، وعملنا طوال الأيام الماضية على شرح كيفية التعامل مع هذه المباراة، من منطلق أنها أول مباراة لنا في البطولة، ولابد من السعي إلى تقديم مستوى طيب يتوج بنتيجة إيجابية تساهم في رفع معنويات اللاعبين وتزيد من فرص تأهل الفريق إلى الدور الثاني.

وفي الوقت نفسه نحرص على عدم تعرض اللاعبين لأي ضغوط تحد من عطائهم داخل الملعب من خلال التعامل الهادي المطلوب في مثل هذه الظروف، وسبق أن لعبنا مع مدارس لعب أفريقية، ومنحت “الوديات” اللاعبين خبرة التعامل في مواجهة مثل الفرق.

غيابات مؤثرة
تحدث علي إبراهيم عن مدى تأثر الأبيض الصغير بغياب عدد من العناصر الرئيسية بالفريق، فقال نحن افتقدنا جهود اثنين من أفضل لاعبي الفريق بسبب الإصابة، وهما عبدالله عيسى صاحب هدف الفوز على أستراليا في نهائيات آسيا وإبراهيم سعيد ولم يحضر الاثنان معنا إلى نهائيات كأس العالم، كما نفتقد جهد اللاعب هداف عبدالله وزميله محمد حسين بسبب الإيقاف للطرد خلال مباراة إيران في نهائيات القارة، ولاشك أن غياب هؤلاء مؤثر للفريق، لأنهم من العناصر الرئيسية وهذا قدرنا وعلينا التعامل معه وفق الواقع وقمنا بإعداد البدلاء، ومنحناهم فرصة لعب مباريات عديدة ونتمنى لهم التوفيق وثقتي في اللاعبين كبيرة.

مهمة اللاعبين
وقال علي إبراهيم: لقد قمنا كجهاز فني بتدريب اللاعبين بشكل جيد خلال الفترة الماضية، وتعريف اللاعبين بما لهم وما عليهم، أي أننا قمنا بعملنا على كامل وجه حتى الآن، كما قام اتحاد الكرة بأداء دوره من خلال توفير المعسكرات، وتنظيم العديد من المباريات الودية القوية، وكل ما طلبناه من الاتحاد، تم تنفيذه، ونحن نوجه له الشكر والتقدير على ذلك، والآن مع قرب انطلاقة منافسات البطولة تصبح الكرة الآن في ملعب اللاعبين، من خلال جهدهم وعطائهم وتركيزهم وحسن استغلالهم للفرص التي تسنح لهم خلال المباريات.

اقرأ أيضا

الوحدة ينفي عروض باتنا ويؤكد بقاء تيجالي وليوناردو