أعلن وزير الخارجية المكسيكي مارسيلو إيبرارد أن بلاده سترسل الحرس الوطني إلى حدودها الجنوبية مع جواتيمالا في إطار مسعى مكسيكي لاحتواء تدفق هجرة أبناء أميركا الوسطى التي أثارت غضب الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقال إيبرارد، للصحفيين لدى مغادرته لاجتماع مع مسؤولين أميركيين في واشنطن، "أوضحنا أن هناك 6000 فرد وسيتم إرسالهم إلى هناك".

اقرأ أيضاً... المكسيك توقف مهاجرين لتفادي رسوم جمركية هددت أميركا بفرضها

وأضاف أن محادثات المكسيك مع الولايات المتحدة بخصوص الهجرة ستستمر اليوم الجمعة. وكان ترامب هدد بفرض رسوم جمركية على واردات مكسيكية

  بدءاً من الأسبوع المقبل ما لم تفعل البلاد المزيد لوقف تدفق المهاجرين على الولايات المتحدة.