الاتحاد

الرياضي

7 مشاهد في ليلة «اللقب 7»

مراد المصري (أبوظبي)

تصدرت 7 مشاهد أساسية، في ليلة تتويج العين بلقبه السابع في كأس صاحب السمو رئيس الدولة، لفتت أنظار عشاق الإحصاءات وكل صغيرة وكبيرة تتعلق بمسيرة «الزعيم» هذا الموسم، على صعيد سلسلة النتائج الإيجابية التي يمر بها الفريق حالياً، أو الأداء المتميز من لاعبيه، الأمر الذي قاد الفريق إلى حصد ثنائية الدوري والكأس للمرة الأولى في تاريخه في ليلة تبقى في الذاكرة لفترة طويلة.

1- ممنوع الخسارة
دشن العين مسيرة متميزة منذ بداية مارس الماضي، وتفوق خلال هذه الفترة الزمنية الطويلة على الوحدة 6-2، لينطلق الفريق بقوة من دون أن يعرف الخسارة في جميع المسابقات المحلية والخارجية، منذ ذلك التاريخ، خلال 12 مباراة، مروراً بأبريل الماضي، ومايو الجاري، وحقق 5 انتصارات متتالية في الدوري، ليحصد اللقب للمرة 13 في تاريخه، والفوز في 3 مباريات متتالية بالكأس، آخرها على الوصل 2 - 1 في النهائي، إلى جانب فوزين وتعادلين في دوري أبطال آسيا، لتكون الحصيلة الإجمالية منذ مارس الماضي، 10 انتصارات وتعادلين، علماً بأنه عرف الفوز في آخر 9 مباريات على التوالي في جميع المسابقات، وسجل خلالها 34 هدفاً واستقبل 7 أهداف فقط.

2- معادلة «القياسية 105»
نجح العين في معادلة رصيد الجزيرة بوصفه صاحب أكبر عدد من الأهداف في موسم واحد، حينما سجل «فخر أبوظبي» 105 أهداف، حيث عادل العين الرقم نفسه هذا الموسم بـ 105 أهداف، وتعززت طموحاته بكسر هذا الرقم، مع امتلاكه مباراتين أمام الدحيل القطري في الدور الثاني لدوري أبطال آسيا، مع التأكيد على أن «البنفسج» حقق أكبر معدل تهديفي على صعيد دوري الخليج العربي المكون من 12 نادياً، بمجموع 65 هدفاً، فيما بلغ مجموع أهدافه في كأس رئيس الدولة تحديداً 13 هدفاً في أربع مباريات، بمعدل 3,25 هدف في المباراة الواحدة، بواقع هدف في شباك الظفرة، و4 أهداف أمام الفجيرة و6 أهداف في شباك شباب الأهلي دبي، وهدفين في النهائي أمام الوصل أمس الأول، فيما استقبل 3 أهداف فقط.
وتقاسم 3 لاعبين صدارة ترتيب الهدافين للعين في الكأس، برصيد 3 أهداف لكل منهم، وهم السويدي بيرج، والبرازيلي كايو، والمصري حسين الشحات، وبعدهما أحمد خليل برصيد هدفين، وإسماعيل أحمد وبندر الأحبابي بـ «البصمة الواحدة».

3- زوران على خطى زلاتكو
انضم الكرواتي زوران ماميتش، المدير الفني للعين، إلى قائمة النخبة من المدربين الذين حصدوا لقب كأس رئيس الدولة، وأصبح المدرب السابع الذي يقود «الزعيم» إلى منصة التتويج، كما نجح في تكرار النجاح الكرواتي، بعد أن سبقه مواطنه زلاتكو آخر من حصد اللقب مع «البنفسج» موسم 2013-2014، ليأتي الدور على زوران هذه المرة، عقب رحيل مواطنه إلى تدريب منتخب كرواتيا.

4- الصدارة بـ «اللقب 33»
واصل العين منافسة نفسه، من خلال التحليق بصدارة أكثر الأندية الإماراتية حصداً للبطولات، بعدما رفع رصيده إلى 33 لقباً بالتزامن مع الاحتفال بـ «اليوبيل الذهبي» لتأسيسه، وتوج «الزعيم» بلقب الدوري 13 مرة، وكأس رئيس الدولة 7 مرات، كما نال كأس الخليج العربي، وكأس سوبر الخليج العربي 3 مرات، والدوري المشترك، ودوري السوبر مرتين، وكأس الأندية الخليجية، ولقب دوري أبطال آسيا.

5- إسماعيل تخصص «الإمبراطور»
حمل الهدف الأول الذي سجله إسماعيل أحمد مدافع العين رقم 24 خلال مسيرته بصفوف «البنفسج»، وهو الأغلى لأنه مهد الطريق أمام «الزعيم» لحسم اللقب، وأكد اللاعب أنه متخصص بالتسجيل في مرمى «الإمبراطور» هذا الموسم، بعدما أحرز الهدف الأول أيضاً للعين أمام الوصل في لقاء الدور الثاني لدوري الخليج العربي، ليعود مرة أخرى، ويهز شباك «الفهود» في نهائي «أغلى البطولات» مساء أمس الأول.

6- «الفهود» نقطة التحول
للمرة الثانية هذا الموسم، كانت مواجهة الوصل نقطة تحول بالنسبة للعين، في المرة الماضية التي التقيا فيها نجح العين بالفوز على «الفهود» بنتيجة 3-1، ومنذ ذلك الوقت تمسك بصدارة ترتيب دوري الخليج العربي، ولم تتوقف المسيرة حتى تربع «الزعيم» على منصة التتويج، وهذه المرة نجح «البنفسج» من بوابة الوصل أيضاً، في الجمع بين الثنائية التاريخية محلياً، والاستعداد لخوض بقية مشوار دوري أبطال آسيا بمعنويات مضاعفة.

7- بيرج «19 في 9»
واصل السويدي ماركوس بيرج تألقه المتميز هذا الموسم، حينما سجل الهدف الثاني للعين، وأثبت اللاعب مجدداً أنه يعيش فترة رائعة على صعيد إحراز الأهداف، بعدما عرف طريقه إلى شباك المنافسين في 8 مباريات متتالية شارك فيها بمختلف البطولات، سجل خلالها 19 هدفاً، أمام الوحدة والجزيرة ودبا الفجيرة والنصر والظفرة وشباب الأهلي دبي والوصل والهلال السعودي والريان القطري، في حصيلة مذهلة للاعب الذي رفع رصيده الإجمالي إلى 36 هدفاً في مختلف البطولات.

اقرأ أيضا

«الأبيض» جاهز لفيتنام بـ «المعنويات العالية»