الاتحاد

عربي ودولي

الحريري: أزمة لاجئي سوريا الأكثر صعوبة وحساسية

ناشطون في حملة «المسيرة المدنية لدعم حلب» في براغ (أ ف ب)

ناشطون في حملة «المسيرة المدنية لدعم حلب» في براغ (أ ف ب)

عواصم (وكالات)

اعتبر رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، خلال لقائه الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة سيجريد كاغ، أن أزمة اللاجئين السوريين هي «الأكثر صعوبة وحساسية» مطالباً بمشاركة منظمات الأمم المتحدة بتحمل أعباء هذه الأزمة.
وذكر مصدر رسمي لبناني أن الحريري استقبل أمس الأول، في السراي الحكومي ببيروت، كاغ بحضور نائبها منسق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة فيليب لازاريني ومدراء مكاتب منظمات الأمم المتحدة في لبنان.
وقال الحريري خلال اللقاء: بالنسبة لي، تبقى أزمة اللاجئين السوريين في لبنان الموضوع الجوهري، والنقطة الأكثر صعوبة وحساسية. ونحن ننظر إلى المنظمات التابعة للأمم المتحدة كشريك أساسي لنا في تحمل هذه الأعباء ونعتمد عليها من أجل التمكن من مواجهة هذه التحديات.
من جهة أخرى، واصلت جمعية الهلال الأحمر الكويتي أمس، حملتها الإنسانية بتوزيع مساعدات إغاثية على الأسر السورية اللاجئة شرق لبنان. وذكر رئيس الهلال الأحمر أنه تم توزيع ملابس وكسوة شتاء على 240 أسرة سورية نازحة في مدينة زحلة شرق البلاد.

لبنان يوقف سوريا ويبحث عن أخريات بتهمة الإرهاب
بيروت (وكالات)

أعلنت المديرية العامة للأمن العام في لبنان، أمس، توقيف مواطنة سورية على خلفية اتهامات بانتمائها إلى تنظيم إرهابي. وقالت المديرية في بيان، أمس، إنه «في إطار متابعة نشاطات المجموعات الإرهابية والخلايا النائمة التابعة لها، وبنتيجة عملية رصد دقيقة، أوقف الأمن العام بناء على إشارة النيابة العامة، مدعوة من الجنسية السورية لانتمائها إلى تنظيم إرهابي». وقال الأمن العام، إن الموقوفة اعترفت بانتمائها وأخريات إلى تنظيم إرهابي وتشجيعهن على المغادرة إلى سوريا للالتحاق بصفوفه، بالإضافة إلى تواصلها مع إرهابيين موجودين داخل الأراضي السورية بينهم زوجان هاربان، إضافة لجمع مبالغ مالية لشراء ذخيرة ورمانات يدوية وأحزمة ناسفة. وأشار البيان إلى أن الموقوفة اعترفت بالتخطيط مع أخرى لاغتيال أحد عناصر مخابرات الجيش اللبناني بوساطة مسدس حربي، مبيناً أن العمل جارٍ لتوقيف بقية الأشخاص المتورطين بهذا المخطط. ومنذ أيام، تمكن الأمن العام اللبناني من توقيف إرهابية تعمل على تجنيد المقاتلين لصالح تنظيم إرهابي في سوريا.

اقرأ أيضا

القوات العراقية تفضّ الاعتصامات بالرصاص والنار والغاز