الاتحاد

الرياضي

3 ساعات إبهار في افتتاح مونديال الرماية

علم الإمارات يرفرف في سارية البطولة خلال حفل الافتتاح (من المصدر)

علم الإمارات يرفرف في سارية البطولة خلال حفل الافتتاح (من المصدر)

شيونجيو (الاتحاد)

قدمت كوريا الجنوبية أمس الأول حفل افتتاح مبهرا لبطولة العالم لرماية أصحاب الهمم والتي تستضيفها مدينة شيونجيو بمشاركة 400 لاعب ولاعبة يمثلون 46 دولة، واستمر الحفل 3 ساعات تضمن فقرات شيقة خطفت الأضواء، وشارك في طابور العرض ممثلو الدول التي ستخوض المنافسات، ومن بينها الإمارات.
من جانبه، أعرب محمد فاضل الهاملي رئيس اتحاد رياضة المعاقين عضو اللجنة البارالمبية الدولية، عن ثقته الكاملة في أبطالنا لتحقيق إنجاز جديد وخاصة أننا متعطشون لأي انتصار بعد أن عودونا على الإنجازات في كل المحافل التي يشارك فيها أبناؤنا من ذوي الإعاقات المختلفة والذي سيكون أكبر مؤشر لدعم هذه الشريحة الفاعلة، مثمنا الجهد الكبير الذي يبذله الجهازان الفني والإداري وصولا إلى الغاية المنشودة.
وقال: رياضة أصحاب الهمم تسير بخطوات حثيثة للأمام بدعم قيادتنا الرشيدة، مشيرا إلى أن الاتحاد لن يألو جهدا في توفير عوامل النجاح للمنتخبات المختلفة بغية رسم صورة طيبة عن أصحاب الهمم في المحافل الدولية كافة ونعد دولتنا الحبيبة بالعودة لأرض الوطن محملين بالذهب والفضة والبرونز.
وتابع: أحد التحديات هو الوصول إلى الهدف الذي يصبو إليه الاتحاد خلال الفترة القادمة من خلال المشاركة في الألعاب الآسيوية البارالمبية بجاكرتا أكتوبر المقبل والتي تعتبر تحديا حقيقيا لأبطالنا الرياضيين في أعقاب التطور الكبير لرياضة أصحاب الهمم في العالم.
من جهة أخرى، التقى طارق الصويعي المدير التنفيذي للجنة البارالمبية الآسيوية على هامش حفل الافتتاح بتكليف من ماجد عبد الله العصيمي رئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية بأعضاء اللجنة المنظمة بهدف تقديم الدعم للجنة المنظمة والدول الآسيوية المشاركة في بطولة العالم ضمن خطة اللجنة البارالمبية الآسيوية للتواجد في أكبر المحافل الدولية، وتم التشاور مع اللجنة البارالمبية الكورية حول التنسيق لتوجيه الدعوة للاعبين من كوريا الشمالية للمشاركة في الألعاب الآسيوية البارالمبية القادمة والمقررة في جاكرتا أكتوبر المقبل بعد تحسن العلاقات في الآونة الأخيرة بين الكوريتين الجنوبية والشمالية حيث تعد الرياضة أحد أسباب إزالة الجليد بين البلدين ومما سيسهل ذلك في مشاركة أكبر عدد من الرياضيين من ذوي الإعاقة.
وتسود حالة من التفاؤل والروح الحماسية أروقة بعثة منتخبنا حيث ارتدى اللاعبون قفاز التحدي خلال التدريبات على الرغم من برودة الأجواء وزيادة سرعة الرياح والتي تمثل عائقا كبيرا في مسابقات الرماية، حيث عمل الجهاز الفني على وضع المعادلات الموزونة لكسب هذا التحدي العالمي في أعقاب التحضيرات التي سبقت البطولة من تكثيف لبرامج التدريب والتي سبقت المشاركة داخل الدولة.
وقال البطل البارالمبي عبد الله سلطان العرياني أن الاهتمام الكبير الذي تجده بعثة منتخبنا خلال مشاركتها الحالية يعكس حرص المسؤولين على تهيئة المناخ الملائم للاعبين من أجل تقديم كل ما عندهم وبالتالي الوصول إلى منصات التتويج.
وقال: هذا الاهتمام يمثل شحنة معنوية كبيرة للاعبين الذين رفعوا شعار التحدي لمواصلة مسيرة النجاحات وعدم التفريط في المكتسبات التي تحققت خلال الفترة الماضية، وأشار العرياني إلى أن الكل تواق لرفع علم الإمارات عاليا خفاقا في هذا المحفل العالمي المهم بعد أن تسلح فرسان الإرادة بالعزيمة والإصرار لتحقيق نجاح جديد يضاف إلى سجل الإنجازات السابقة التي حققوها خلال مشاركاتهم السابقة.

المهيري يطمئن على البعثة
اطمأن ذيبان سالم المهيري الأمين العام للاتحاد على التحضيرات الأخيرة لمنتخبنا قبل خوض البطولة، وحث اللاعبين على التمثيل المشرف بهدف رسم صورة طيبة عن رياضة أصحاب الهمم الإماراتية في هذا المحفل العالمي وعدم التفريط في المكتسبات التي تحققت خلال الفترة الماضية. وقال: تطلعاتنا كبيرة في هذا التجمع العالمي بتحقيق إنجازات جديدة تضاف لسجل الإنجازات الناصع وآمالنا كبيرة في أن يتوج أبطالنا مجهودات قيادتنا الرشيدة باعتلاء منصات التتويج ورفع علم الإمارات عالياً.وتابع: ثقتنا كبيرة في أبطالنا خاصة أن لهم أرقاماً مبشرة، متمنياً للمنتخب التوفيق في إعلاء راية الإمارات.

الكمالي يشكر الاتحاد
أعرب عبد الله الكمالي، مدير منتخبنا، عن شكره الجزيل لمجلس إدارة الاتحاد على جهودهم الكبيرة لتوفير الإمكانات للمنتخب التي تحملهم المزيد من المسؤولية، وتعطيهم الدافع والحماس لتقديم أقصى الجهود للارتقاء بمستويات اللاعبين في هذه البطولة.
وقال: «نحن نطمح أن نحقق إنجازاً جديداً في هذا المحفل العالمي»، مشيراً إلى أن البطولة لن تكون بسيطة، وتابع: «الاجتماع الفني شهد مناقشة العديد من الأمور، حيث جرى خلاله توضيح النقاط الرئيسة فيما يتعلق بتفاصيل المنافسات، وأماكن التدريبات والمنافسات، كما تم عرض لوائح وقوانين البطولة».

اقرأ أيضا

«فخر أبوظبي» ينعش الأمل بـ«السابعة»