الأحد 27 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

شهيد و10 جرحى برصاص الاحتلال قرب غزة

شهيد و10 جرحى برصاص الاحتلال قرب غزة
10 يونيو 2017 00:41
علاء المشهراوي، عبدالرحيم حسين (غزة، رام الله) أعلنت مصادر فلسطينية عن استشهاد فلسطيني وإصابة 10 آخرين بجروح امس في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي على أطراف شرق قطاع غزة. وذكرت المصادر أن شابا «35 عاما» استشهد جراء إصابته بعيار ناري في الرأس أطلقه عليه الجيش الإسرائيلي شرق جباليا في شمال القطاع. وأضافت المصادر ذاتها أن 10 شبان آخرين أصيبوا خلال المواجهات بينهم 4 إصابات بالرصاص الحي. وأدى 300 ألف فلسطيني صلاة الجمعة الثانية من شهر رمضان في باحات المسجد الأقصى المبارك، رغم إجراءات وعراقيل الاحتلال. وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية: إن 300 ألف مصلّ حضروا من الضفة الغربية والداخل المحتل والقدس وقطاع غزة. وشهدت حواجز الاحتلال القريبة من مدينة القدس، اكتظاظاً شديداً بسبب وصول عشرات آلاف الفلسطينيين إليها من الضفة الغربية والصلاة في المسجد الأقصى، فيما نشرت الأجهزة الأمنية الفلسطينية العشرات من عناصرها قرب الحواجز المؤدية لمدينة القدس لتسهيل مرور المصلين. ومنعت قوات الاحتلال، الرجال ممّن هم دون سن الأربعين عامًا من دخول مدينة القدس، في حين سمحت بذلك للنساء من جميع الأعمار، كما انتشرت عناصر من قوات الاحتلال في أرجاء مدينة القدس المحتلة والبلدة القديمة، وأغلقت عدداً من الشوارع بالحواجز الحديدية وعملت على منع العديد من الفلسطينيين من الوصول إلى المسجد الأقصى. ومنذ ساعات صباح الباكر، بدأ آلاف الفلسطينيين بالتوافد على مدينة القدس المحتلة، لأداء صلاة الجمعة الثانية من شهر رمضان في المسجد الأقصى المبارك وسط إجراءات أمنية إسرائيلية مشددة. في غضون ذلك حاولت مجموعة من المستوطنات المتخفيات بالزي الإسلامي الليلة قبل الماضية، اقتحام المسجد الأقصى عبر عدة أبواب، أثناء صلاتي العشاء والتراويح. واعتقلت قوّة عسكرية إسرائيلية ثلاثة أسرى محررين، بينهم قيادي في حركة حماس بالخليل جنوب الضّفة الغربية، وصادرت مركبتين لاثنين منهم. وقالت مصادر محلية في مدينة الخليل لوكالة الصحافة الفلسطينية «صفا» إن قوات إسرائيلية اعتقلت القيادي في حركة «حماس» عبد الخالق النتشة بعد اقتحام منزله وتفتيشه في المدينة، وصادرت سيارة جيب يملكها، ونقلته إلى جهة مجهولة. كما اعتقلت قوّة عسكرية أخرى من الجيش الإسرائيلي الأسير المحرر ضرار أبو منشار بعد اقتحام منزله، وصادرت مركبته الخاصة. كما اعتقلت القوّات الإسرائيلية الأسير المحرر ثائر أبو رموز بعد اقتحام منزله في المدينة. إلى ذلك اعتدت مجموعة من عصابات المستوطنين، فجر امس، على مركبات تابعة لمواطنين في بلدة بيت صفافا جنوب القدس المحتلة، وذكر شهود عيان، أن مستوطنين أعطبوا إطارات عدد من السيارات، وخطّوا شعارات عنصرية على جدران بالمنطقة، تدعو لقتل العرب. وذكرت مصادر سياسية إسرائيلية، أن لقاء سيجمع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الفلسطيني محمود عباس في العاصمة الأميركية واشنطن. ونقلت قناة 20 العبرية المقربة من نتنياهو عن تلك المصادر قولها، إن «اللقاء سيعقد في مزرعة الرئيس الأميركي دونالد ترامب (الشهر المقبل) في غضون 4 إلى 6 أسابيع». وادعت المصادر الإسرائيلية أن الرئيس عباس «استجاب لضغوط أميركية بالقبول بالمفاوضات دون شروط مسبقة على عكس ما كان يطالب به الفلسطينيون مسبقا، حيث كانوا يشترطون وقف البناء في المستوطنات قبيل أي مفاوضات». وأشارت المصادر إلى أن هذا اللقاء «يهدف بالأساس كسر الجمود بين الطرفين وتسريع مسار المفاوضات». في المقابل، قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات إنه «لا صحة للتقارير الإسرائيلية التي تتحدث عن نية عقد قمة ثلاثية بين ترامب ونتنياهو وعباس الشهر المقبل».
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©