واعترفت ميليشي" /> واعترفت ميليشي" /> واعترفت ميليشي" />
الاتحاد

الرئيسية

"فجر ليبيا" تخسر مواقعها جنوب طرابلس

تشهد العمليات العسكرية على الأرض في ليبيا تراجعا مضطردا لقوات ميليشيات الجماعات المتطرفة مع تقدم قوات الجيش الليبي باتجاه العاصمة طرابلس، فيما تتحدث أنباء عن تواجد قادة الميليشيات التي تسيطر على طرابلس خارج البلاد في تركيا.


 واعترفت ميليشيات "فجر ليبيا" بخسارتها لمواقعها جنوب طرابلس مع تقدم قوات الجيش الذي أصبح على بعد كيلومترات من العاصمة.


وكانت انباء تقدم قوات الجيش نحو العاصمة تتواتر في الأيام الأخيرة دون تأكيد من الميليشيات التي كانت تسيطر على تلك المواقع خارج العاصمة.


إلا أن الميليشيات أقرت بتقهقرها، وسط تبادل للاتهامات بين الجماعات المكونة لتلك الميليشيات.


ويتحدث كثيرون عن خروج قادة الميليشيات من البلاد، وسط توتر يسود العاصمة وتحفز كثير من سكانها ممن يؤيدون الحكومة الشرعية استعدادا لدخول الجيش الليبي.


وذكرت أنباء أن عبد الحكيم بلحاج ووسام بن حميد وغيرهم "فروا إلى تركيا بأموالهم وثرواتهم، تاركين الليبيين يقتلون بعضهم بعضا".


بينما أكدت مصادر موثوقة أن هؤلاء يعملون على إدارة معركة طرابلس من الخارج "وعبر ميليشياتهم المحلية في البلاد". 

اقرأ أيضا

قرقاش معلقاً على مقابلة محمد بن سلمان: بورك هذا التوجه