الاتحاد

الرياضي

الشارقة تتوج أبطال العالم لسباحة المياه المفتوحة

سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي يتوسط أبطال العالم لسباحة المياه المفتوحة

سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي يتوسط أبطال العالم لسباحة المياه المفتوحة

شهد سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة مساء أمس الأول في نادي الشارقة للجولف والرماية حفل تكريم أبطال بطولة العالم لسباحة المياه المفتوحة لعام 2009 التي استضافتها إمارة الشارقة برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.
بدأ الحفل بتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم رتلها القارئ الناشئ إبراهيم أحمد عبداللطيف، عقب ذلك تقدم الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي رئيس اللجنة العليا المنظمة لبطولة كأس العالم لسباحة المياه المفتوحة بكلمة أكد فيها “الرعاية الكريمة والتوجيهات السديدة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة كانت النبراس الهادي لتحقيق النجاحات في كل ما نقوم به وكما كانت المتابعة الحثيثة من سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة حافزاًِ كبيراً نحو تقديم الأفضل على الدوام”.
وقال: “الشارقة أثبتت من جديد حضورها على الساحة العالمية وبكل جدارة عبر استضافتها لمنافسات الجولة الختامية وأكدت جدارتها بتحقيق الريادة بين بلدان عريقة لها تاريخ طويل في احتضان مثل هذه البطولات”.
وأوضح: “اختيار الاتحاد الدولي للسباحة إمارة الشارقة لإقامة الجولة يأتي نتيجة جهود جبارة بذلت من خلال استغلال كافة الفرص المتاحة في الترويج لإمارة الشارقة وإبراز تميزها على خارطة السياحة الدولية عبر استضافة كبرى الفعاليات الرياضية والثقافية والاقتصادية وغيرها”.
ثم قام سمو ولي عهد ونائب حاكم الشارقة بتكريم الجهات الداعمة والراعية للبطولة وتتويج أبطال العالم لسباحة المياه المفتوحة يرافقه الشيخ عصام بن صقر القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم رئيس مجلس الشارقة الرياضي والشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي رئيس اللجنة العليا المنظمة لبطولة العالم لسباحة المياه المفتوحة وأحمد الفلاسي رئيس اتحاد السباحة.
وبعد انتهاء جولة الشارقة للرجال والسيدات تصدر الألماني توماس لورز التصنيف العالمي رغم احتلاله المركز الثاني في جولة الشارقة خلف الأسترالي ترنت جيرمسي، وكان لورز قد تصدر جولة دبي، مما ساهم بشكل كبير في احتلاله للصدارة العالمية.
وعلى مستوى السيدات استطاعت البرازيلية بوليانا أوكيموتو تصدر التصنيف العالمي وهي نفسها التي فازت بجولة الشارقة الأخيرة أيضا بعد صراع وتنافس كبير مع الروسية لاريسا التي جاءت في المركز الثاني والألمانية أنجيلا ماورير التي احتلت المركز الثالث.
وتلقى سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة درعاً تذكارية من الاتحاد الدولي للسباحة ودرعاً تذكارية أخرى من اتحاد السباحة، كما قدم سموه هدية تذكارية من إمارة الشارقة للاتحاد الدولي للسباحة.
حضر مراسم التكريم الشيخ عبدالله بن محمد آل ثاني رئيس دائرة الطيران المدني بالشارقة والشيخ عصام بن صقر القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم والشيخ خالد بن عبدالله القاسمي رئيس دائرة المواني البحرية والجمارك والشيخ خالد بن عصام بن صقر القاسمي مدير دائرة الطيران المدني بالشارقة.
لورز: لن أفرط في الصدارة
من ناحيته وجه الألماني توماس لورز صاحب المركز الأول في الترتيب العالمي شكره للجنة المنظمة للجولة الأخيرة في الشارقة، بعد الإعداد الجيد للجولة الختامية والحفاوة التي وجدها في حفل التكريم أيضا وسط أجواء عربية. وقال لورز: “كانت المنافسة شرسة هذا العام في كافة جولات البطولة بداية من البرازيل ونهاية بالشارقة، وحاولت من البداية التركيز حتى حققت هدفي في النهاية بالصدارة العالمية التي أتمنى الحفاظ عليها في العام القادم وسأكون سعيدا عندما أعود مجددا للشارقة للمشاركة في جولة من جولات البطولة في العام القادم”.

اقرأ أيضا

الظفرة x النصر.... دوترا يحرم "الفارس" من إنهاء "العقدة الزرقاء"