الأحد 25 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

تركيا تحتج على قيام مجهولين بإزالة أعلامها في أذربيجان

تركيا تحتج على قيام مجهولين بإزالة أعلامها في أذربيجان
23 أكتوبر 2009 02:03
احتجت تركيا أمس الأول على إزالة أعلام تركية من باكو عاصمة أذربيجان، واتفق رئيسا البلدين على محاولة تهدئة مشاعر الغضب التي أثارها تحسن العلاقات الدبلوماسية لتركيا مع أرمينيا عدو أذربيجان. وقالت وكالة أنباء الأناضول الرسمية إن الرئيسان التركي عبدالله جول والأذري إلهام علييف تحدثا هاتفيا وأزالا بعض “جوانب سوء التفاهم” بينهما. لكن مذكرة احتجاج دبلوماسية أرسلت إلى وزارة خارجية أذربيجان بسبب إزالة الأعلام التركية، تعكس توتر العلاقات الذي ينذر بالتأثير على تدفقات صادرات الطاقة الأذرية إلى الغرب. وقال مظفر شاهين مستشار السفارة التركية للشؤون الدينية لوكالات أنباء أذرية إن العلم التركي خارج مكتبها للشؤون الدينية في باكو أزاله رجال مجهولون “دون أي إيضاح”. وقالت وزارة خارجية أذربيجان إنها تلقت مذكرة احتجاج بسبب الأعلام. ونقلت وكالة الأنباء الأذرية عن متحدث باسم الوزارة قوله “تلقينا مذكرة موجهة إلى وزارة الخارجية ونقوم بإعداد الرد عليها”. وقالت وكالة الاناضول إن الرئيسين جول وعلييف “أزالا بعض جوانب سوء التفاهم الناشئ عن بعض ردود الأفعال الانفعالية التي ظهرت خلال فترة عصيبة”. وقال التلفزيون الأذري إنهما اتفقا على إزالة “الضغوط الانفعالية على العلاقات الثنائية”. من جهة اخرى أودع السيناتور الأميركي روبرت ميننديز مجلس الشيوخ أمس الأول قراراً يطلب من الرئيس باراك أوباما الاعتراف بأن المجازر التي تعرض لها الأرمن إبان حكم الإمبراطورية العثمانية أوائل القرن العشرين “إبادة”. وقال السيناتور الديمقراطي إن “مليوناً ونصف مليون أرمني عاشوا الجحيم على الأرض، وحجب مأساتهم يعتبر إهانة لذكراهم ولأحفادهم”. وقد أغضب أوباما المنظمات الأرمنية في أبريل لامتناعه عن استخدام كلمة “إبادة” في ذكرى تلك الأحداث. ويطالب القرار الذي يقترحه السيناتور ميننديز الرئيس أوباما بـ”القول إن عملية القتل المنهجي والمتعمد لمليون و500 ألف أرمني هي إبادة”، وذلك في الإعلان الرئاسي السنوي حول الأحداث في أرمينيا.
المصدر: عواصم
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©