الاتحاد

عربي ودولي

تدريبات أميركية-إسرائيلية لإقامة مظلة دفاعية جوية

غواصة اسرائيلية ترسو في الميناء العسكري بمدينة حيفا

غواصة اسرائيلية ترسو في الميناء العسكري بمدينة حيفا

واصل الإسرائيليون والأميركيون أمس مناورات مشتركة تهدف إلى تجربة أنظمة دفاع مضادة للصواريخ هي الأكثر تطورا في العالم من أجل حماية الدولة العبرية .
وبدأت المناورات التي أطلق عليها اسم “جونيبر كوبرا” وهي الخامسة من نوعها يوم الأربعاء وتستمر إلى 5 نوفمبر. وصرح قائد جهاز الدفاع الجوي الإسرائيلي دورون جافيش للصحفيين ان نحو ألف جندي أميركي سيشاركون الجيش الاسرائيلي في تجربة أسلحة “تهدف إلى إنشاء نظام الدفاع الاكثر تطورا لحماية مواطنينا ومنازلنا من الهجمات” بالصواريخ البالستية. ويشارك العدد نفسه من الجنود الاسرائيليين. و قال مسؤول عسكري إسرائيلي رفيع المستوى للاذاعة العامة ان التمرين يهدف الى تحضير البلاد لاي مواجهة مع ايران . ورفضت القيادتان الاسرائيلية والاميركية تحديد سيناريوهات المحاكاة، لكنهما أقرتا العزم على تجربة أنظمتهما الصاروخية لاستخدامها في ان لاعتراض صواريخ بالستية ذات مدى قصير، ومتوسط، وبعيد، قد تطلقها حركة (حماس) أو “حزب الله” اللبناني أو سوريا او ايران. وذكرت وسائل الاعلام الاسرائيلية انه ستجري خلال التمرين تجربة بطاريات الصواريخ الاسرائيلية المضادة للصواريخ من نوع ارو (السهم) وكذلك أنظمة الدفاع الاميركية المضادة للصواريخ البالستية ثاد وايجيس (بحرية) والانظمة المضادة للطيران باتريوت وهوك. لكن الجيش أصدر بيانا يشير الى ان “هذا التمرين لا يشكل ردا على أي حدث معين في العالم”، في تلميح الى الأزمة الايرانية، وان التخطيط له بدأ “قبل عام ونصف العام”.
الى ذلك زعمت مصادر استخباراتية إسرائيلية أن الحرس الثوري الإيراني يبذل جهودا كبيرة منذ مطلع شهر أكتوبر الحالي لتهريب صواريخ أرض أرض من نوع (فجر5) عبر سيناء لتصل الي حركة “حماس” في قطاع غزة.
ويبلغ مدى الصاروخ 75 كيلو مترا وهو قادر على ضرب تل أبيب إذا أطلق من قطاع غزة. ووفقا للمصادر الاسرائيلية فإن الحرس الثوري الإيراني، يقوم بتهريب تلك الصواريخ عبر البحر، لتصل لقواعد التدريبات التابعة لـ”حماس” في السودان، حيث يتم تفكيك كل صاروخ من 8 إلى 10 قطع، ومن السودان يتم تهريب تلك الصواريخ عبر الأراضي المصرية للشواطئ الشمالية لخليج السويس، ومن شاطئ السويس يتم تهريب الصواريخ عبر سيناء لقطاع غزة.

اقرأ أيضا

إقالة مفاجئة لقائد "الحرس الثوري" الإيراني