الاتحاد

الرياضي

الأهلي يستضيف فيلا الأوغندي


أحمد عبد المطلب:
يضع الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي أمام عينه هدفا واحدا في مباراته المهمة الليلة تحت اضواء ستاد الكلية الحربية أمام فيلا الأوغندي في عودة دور ال 32 بدوري الابطال الافريقي وهو الفوز باي نتيجة لضمان الوصول الى دور ال16 واجتياز ضيفه الذي سبق وتعادل معه في ملعبه قبل اسبوعين في لقاء الذهاب بدون اهداف مع ان فرصته كانت كبيرة لاحراز فوز كبير خارج ارضه لكن لاعبيه اضاعوا كل الفرص الصالحة للتهديف
ويأمل البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني للاهلي ان يعوض الفريق كل الفرص المهدره الليلة ويستغل كل الفرص المتاحة للتسجيل لكنه حذر جميع اللاعبين من التهاون أو الثقة الزائدة بعد ان شاهد مباراة الذهاب مرة اخرى والمح الى ان بطل اوغندا ليس امامه سوى الهجوم ومحاولة خطف هدف يثير به المشاكل للاهلي ولذلك قرر خوض المواجهة بقوته الضاربة بمن فيهم السبعة الدوليين بعد عودتهم من رحلة المنتخب الوطني الأول من السعودية وهم محمد أبو تريكة وعماد النحاس وأحمد أبومسلم وحسن مصطفى ومحمد شوقي وعماد متعب ووائل جمعة الى جانب محمد بركات بعد تماثله للشفاء
ودخل الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك معسكراً مغلقا امس استعداداً للقاء توسكر الكيني غدا الاحد في عودة دور ال 32 لدوري أبطال افريقيا باستاد الكلية الحربية وضم 18 لاعبا ابرزهم جمال حمزة الذي عاد بعد طول غياب بعد تماثله للشفاء واستعادته لياقته البدنية والفنية·· وادى الفريق مرانه الأساسي امس بعد ان شاهد الجهاز الفني بقيادة البرازيلي كابرال شريط لقاء الذهاب وعقد اجتماعا مع اللاعبين اعلن فيه تراجعه عن قراراته السابقة بتوقيع عقوبات أو غرامات على اللاعبين بعد الهزيمة الأخيرة أمام المنصورة في الدوري الممتاز·· وطالب الجميع بالتركيز التام في المباريات القادمة ابتداء من مواجهة توسكر الكيني
واستقر الجهاز على الدفع بجمال حمزة في المباراة بينما يغيب عنها أحمد غانم سلطان وحسام أسامة لعدم قيدهما أفريقيا·
ومن ناحية اخرى يطارد المجهول ابراهيم سعيد لاعب الزمالك الذى ارتكب فعلا مشينا مع لاعب المنصورة لحظة خروجه من الملعب مطرودا بقرار الحكم محمد عباس وبات مجلس ادارة اتحاد الكرة مطالبا الان باحالة ابراهيم سعيد للجنة الانضبات والتحقيق في جريمته بعد ان ثارت باقي وسائل الاعلام بكل ادواته على تلك الجريمة وهناك احتمال بان يكون مجلس إدارة الاتحاد قد حول اللاعب بالفعل الى التحقيق بواسطة لجنة الانضباط والنظام برئاسة سعيد الصفتي وستعود اللجنة الى شريط المباراة للتاكد من الفعل الفاضح الذي صدر منه ضد أحمد عبدالحكم ناشئ المنصورة خلال لقاء الفريقين معا ولن تكون هناك عقوبة تتناسب مع حجم الجرم سوى الشطب من سجلات الاتحاد خاصة لو وضعت في اعتباراها ظروف اللاعب وتاريخة الاسود عبر السنوات الماضية التي تكرر فيها ايقافه اما ان ارادت ان توقع عليه عقوبة مخففة فلن تقل العقوبة عن الايقاف لمدة عامين·
اما حكم المباراة محمد عباس فقد كان الخطأ الذي ارتكبه بطرد لاعب المنصورة بعد ضربه من جانب عبد المنصف السبب الاساسي في وقوع كل الاحداث التالية وزاد على كل ذلك انه لم يسجل كل ما حدث في تقريرة بشكل اعاق لجنة المسابقات في توقيع عقوبة على ابراهيم سعيد لانها لم تجد ما تستند إليه من تقارير·
وكان ابراهيم سعيد قد تعرض لعقوبة من مجلس ادارة الاتحاد بايقافه عن اللعب محليا لحين سداده المستحقات المتأخرة عليه لصالح الشركة البريطانية الوكيلة عنه في احترافه وتبلغ عشرة آلاف دولار دون ان يسري الايقاف على مشاركات الزمالك في بطولة دوري أبطال أفريقيا وإنما يشمل المسابقات المحلية فقط
وخاطب وكيل الشركة في مصر اتحاد الكرة أكثر من مرة للمطالبة بالحصول على عشرة آلاف دولار قيمة مستحقاتها في صفقة انتقال اللاعب إلى الزمالك في بداية الموسم الحالي وأرسل الاتحاد هذا الطلب إلى نادي الزمالك في المرة الأولى مطالبا بالرد خلال فترة لا تزيد على أسبوعين لكن النادي لم يرد مما دفع الاتحاد إلى مخاطبته مرة ثانية وأعطاه مهلة انتهت يوم الأربعاء دون أن يتلقى أي رد وهو ما دفع الاتحاد إلى اتخاذ قرار الإيقاف خشية ان تلجأ الشركة للاتحاد الدولي·
بشكوى ضد اللاعب والنادي واتحاد الكرة المصري
ورد إبراهيم سعيد بان الشركة ليست لديها أي مستحقات عنده وأن تعاقده معها كان لمدة ستة أشهر فقط وانتهت هذه المدة منذ فترة طويلة وبالتحديد منذ احترافه في انجلترا العام قبل الماضي عندما كان لاعبا في صفوف الأهلي·

اقرأ أيضا

الكمالي: الفوز بـ"الكلاسيكو" هديتنا إلى تين كات