الاتحاد

الاقتصادي

«أوليمبس» تقاضي مسؤولين سابقين لإخفاء خسائر كبيرة

طوكيو (د ب أ)- أعلنت شركة “أوليمبس كورب” اليابانية أمس الثلاثاء إقامة دعوى قضائية ضد عدد من مسؤوليها السابقين والحاليين بسبب إخفاء خسائر كبيرة بلغت 138,8 مليار ين (1,75 مليار دولار) في شكل خسائر استثمارية. وقد خففت تلك الأنباء من حدة مخاوف المستثمرين من إمكانية شطب سهم الشركة من بورصة طوكيو للأوراق المالية، حيث صعد بنسبة 20%.
وقالت الشركة المتخصصة في إنتاج آلات التصوير والأجهزة الطبية إنها تسعى للحصول على تعويضات بحوالي 16,5 مليار ين من 19 مسؤولاً تنفيذياً، من الحاليين والسابقين، وبينهم رئيس مجلس الإدارة ورئيسها السابق تسوي أوشي كيكوكاوا ومدير الشركة سوشي تاكاياما. تسعى أوليمبس إلى تعويض قدره 3,61 مليار ين من كيكوكاوا و2,81 مليار ين من نائب الرئيس السابق هيساشي موري و3,01 مليار ين من المدقق الداخلي السابق هيديو يامادا و500 مليون ين من تاكاياما.
جاءت الدعوى التي أقيمت قبل يومين أمام محكمة طوكيو الابتدائية بعد أن كشفت لجنة تحقيق مسؤولية هؤلاء المسؤولين عن فضيحة إخفاء الخسائر داعية الشركة إلى ضرورة مقاضاتهم. كما قالت اللجنة التي شكلتها أوليمبس من محققين مستقلين إن تاكاياما وأربعة آخرين من أعضاء مجلس الإدارة، وعددهم 11 عضوا لم يؤدوا واجباتهم الرقابية. ومن المتوقع أن يقدم الأعضاء الأربعة استقالتهم للجمعية العمومية للشركة المقررة في مارس أو أبريل المقبلين. كان مايكل وودفورد المدير العام السابق ومديرها التنفيذي قال الجمعة الماضية إنه سيقاضي الشركة لفصله بشكل غير عادل، في 14 أكتوبر بعد أن أثار تساؤلات بشأن صفقات استحواذ ضخمة تقع في قلب الفضحية.

اقرأ أيضا