الاتحاد

إلا الذهب

لا أعرف ماذا أفعل·· فموعد زفافي قريب جداً ولم أستطع حتى الآن أن أشتري طقماً من الذهب·· فعندما أذهب إلى أي محل أجد أن القلادة العادية جداً والصغيرة التي لا تليق بعروس أضحى سعرها 7 أو 8 آلاف درهم·· فما بالكم ''بالشبكة'' أو القلادات الكبيرة ؟
استغربت صراحةً من هذا الغلاء الذي لا أعرف إلى أين ينتهي·· وقد لاحظت غياب الزوار والمترددين على مركز مدينة زايد للذهب وللسوق المركزي على حد سواء، إذ بلغ سعر الجرام 110 دراهم بعدما كان منذ فترة قريبة 45 درهماً فقط··
فهل سيشهد الذهب ارتفاعاً آخر أم لا ؟ بصراحة لا أعلم، لأن الأسعار مرتبطة بأشياء أخرى قد لا أدركها بعقلي الصغير·· ولكني أتمنى أن ينخفض حتى نستطيع الشراء·· فالمرأة لا تعشق إلا الذهب·

اقرأ أيضا