السبت 3 ديسمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي

«إيبكاريس» يتحدي الأقوياء في كتابة تاريخ اليابان

«إيبكاريس» يتحدي الأقوياء في كتابة تاريخ اليابان
9 يونيو 2017 22:26
محمد حسن (دبي) تتجه أنظار عشاق سباقات الخيول، مساء اليوم، إلى مضمار بيلمونت بارك بنيويورك، لمتابعة الجولة الثالثة والختامية من التاج الثلاثي الأميركي «بيلمونت ستيكس» للفئة الأولى لمسافة 2400 متر البالغ إجمالي جوائزه المالية 1.5 مليون دولار، والمخصص للخيول المهجنة الأصيلة في سن ثلاث سنوات. ولن يكون هناك بطل للتاج الثلاثي بعد فوز «أولوايز دريمينج» بالجولة الأولى ديربي كنتاكي و«كلاود كومبيوتينج» بسباق الجولة الثانية «بريكنيس ستيكس». ويعد الجواد الياباني «إيبكاريس» لمزرعة يوكاروت، بقيادة الفارس كريستوف لومير، وبإشراف المدرب كيوشي هاجيورا، من أبرز المرشحين، وينطلق من البوابة «11»، ويتطلع «إيبكاريس» وصيف جواد جودلفين «ثندر سنو» في سباق ديربي الإمارات بأمسية كأس دبي العالمي 2017، ليصبح أول جواد ياباني يحرز هذا اللقب الرفيع. وأوقعت القرعة وصيف سباق ديربي كنتاكي «لوكين ات لي» بإشراف ستيفين اسموسن وبقيادة أراد كوارتز، في البوابة «6» ويعتبر من أخطر الخيول من واقع نتيجته في ديربي كنتاكي، وأيضاً حصوله على المركز الرابع في سباق سباق بريكنيس ستيكس. ويبرز أيضاً صاحب المركز الثالث في بريكنيس ستيكس «سينير انفستمنت» بإشراف كينيث ماك بيك وبقيادة جانينج هيل، وينطلق هذا الجواد من البوابة «8»، فيما ينطلق من البوابة «2» «تابريت» بإشراف تود بلتشر وبقياد خوسيه أورتيز، ومن الخيول المرشحة «إيريش وور كراي» بإشراف جراهام موشن وبقيادة راجيف مارا، و«جروملي» بإشراف جون اشريفس وبقيادة المخضرم فيكتور سبينوزا. وتعتبر منافسات التاج الثلاثي للخيول المهجنة الأصيلة سلسلة من السباقات التي تُجرى سنوياً في أميركا، تتضمن ثلاثة سباقات للخيول من عمر ثلاث سنوات، وتستغرق زمناً قدره خمسة أسابيع من شهري مايو ويونيو. ويتطلب الفوز بالتاج الثلاثي الفوز أولاً بديربي كنتاكي، وطوله ميل وربع الميل، ويعرف هذا السباق في أميركا بأنه سباق الدقيقتين الأكثر إثارة، كما يعرف باسم سباق الورود، بسبب طوق الورود الذي يزين عنق الفائز بالسباق. يليه في المحطة الثانية سباق (بريكنيس ستيكس) على مضمار (بيملكو) في بالتيمور، ثم تأتي المحطة النهائية، وفيها سباق (بلمونت) في نيويورك، والذي تقدر مسافته بميل ونصف الميل، ويأتي بعد خمسة أسابيع من سباق ديربي كنتاكي، وبعد ثلاثة أسابيع من سباق بريكنيس. ويحمل الجواد «سيكريتاريت»، بطل نسخة عام 1973 وبطل التاج الثلاثي، الزمن القياسي لمسافة الميل ونصف الميل، والزمن القياسي العالمي على الأرضية الرملية بزمن وقدره 2:24:00 دقيقة، وأيضاً بفارق قياسي من الأطوال بلغ 31 طولاً، وينحدر من نسل الفحل «بولد رولر». وتعود ملكية «سيكريتاريت» لبيني سيني، وأشرف على تدريبه لوسيان لورين، وفارسه المعتاد هو الكندي رون توركوت، وقاده في أول سباقين الفارس المتدرب باول فيلكيانو، وقاده في السباق الأخير الفارس المخضرم ايدي مابيل. وآخر من حقق لقب التاج الثلاثي هو «الفرعون الأميركي» الذي أصبح الحصان الثاني عشر في تحقيق لقب التاج الثلاثي، والأول منذ سبعة وثلاثين عاماً، بعد أن كان الحصان الأميركي «أفيرمد» آخر من حصل عليه عام 1987.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©