الاتحاد

الرياضي

وزارة شؤون الرئاسة تتوج بلقب بطولة أبوظبي للرماية

الكمالي يصوب في بطولة أبوظبي للرماية

الكمالي يصوب في بطولة أبوظبي للرماية

حقق فريق وزارة شؤون الرئاسة المركز الأول في بطولة أبوظبي للرماية 2009 عن فئة (فرق الرجال)، فيما حل في المركز الثاني فريق بلدية أبوظبي، وجاء في المركز الثالث فريق «توازن القابضة»، وحصد فريق الأمانة العامة للمجلس التنفيذي المركز الرابع، وحل خامساً هيئة ابوظبي للسياحة وذلك ضمن منافسات فرق الرجال التي أقيمت يوم أمس الأول ضمن ثاني أيام بطولة أبوظبي للرماية 2009 والتي تقام تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، وبتنظيم متعاون بين مجلس ابوظبي الرياضي ونادي كراكال للرماية وشركة رماية إحدى شركات توازن القابضة.
إما على مستوى أفضل الرماة في منافسات الرجال فجاءت النتائج بفوز خالد القبيسي من فريق مجلس أبوظبي الرياضي بالمركز الاول بعد تحقيقه اعلى نتيجة بلغت 183 نقطة من مجموع 200 نقطة، فيما جاء في المركز الثاني والثاني مكرر كل من عبدالله حسين من وزارة شؤون الرئاسة وماجد المنهالي من بلدية ابوظبي بعد تحقيقهما لـ181 نقطة.
وشارك في منافسات الرجال 18 فريقاً تمثل المؤسسات الحكومية وشركات القطاع الخاص والأندية الرياضية وسط أجواء رياضية مفعمة بروح التعاون والعلاقات المتبادلة والتنافس الشريف ما بين الفرق المشاركة وتحقيق التواصل الاجتماعي.
وفي السياق ذاته قام لاعب الوحدة حمدان الكمالي وعلي مبخوت وعلي سالم العامري لاعبا نادي الجزيرة بزيارة لمنافسات البطولة في مبادرة قام بها برنامج الرعاية الرياضية التابع لمجلس أبوظبي الرياضي بهدف تحقيق التواصل المجتمعي بين الرياضيين وشرائح المجتمع، حيث قام كل من الكمالي ومبخوت والعامري بالتصويب والرمي في لوحة الأهداف المحددة في أول ممارسة لرياضة الرماية وهم يواصلون رحلة التألق في المستطيل الأخضر.
من جانبه عبر حمدان الكمالي عن إعجابه الشديد بفكرة إقامة بطولة للرماية تجمع المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص والأندية، مشيراً الى ان هذا الجانب مهم جداً في تحقيق التعاون الدائم مع الجهات المشاركة والاطلاع على المنتجات الوطنية التي تزيدنا اعتزازاً وتماسكاً بقيمنا وعائداتنا بحب التراث الوطني.
وأضاف: «من خلال الزيارة التي قمنا بها وجدنا منافسة حقيقية بين فرق المؤسسات الحكومية وشركات قطاع الخاص وهو يعكس الأهداف الحقيقية المنبثقة منها البطولة التي نثمن من خلالها الجهود الكبيرة لمجلس ابوظبي الرياضي على إقامته لمثل هذه البطولات الهادفة».
فيما رأى علي مبخوت لاعب نادي الجزيرة ان مشاركته في ممارسة رياضة الرماية من خلال البطولة تعتبر للمرة الأولى التي وجد بأنها رياضة ممتعة ومميزة تسهم في التركيز والتسديد بصورة دقيقة، مشيراً الى ان البطولة رائعة في التنظيم وبالمشاركة الواسعة باعتبار البطولة تحقق التواصل والتبادل الاجتماعي بين الجهات المشاركة في الحدث.
الجدير بالذكر أن إقامة البطولة تأتي في إطار الأنشطة والمسابقات التي ينظمها مجلس ابوظبي الرياضي لموسم 2009-2010 وفي خطوات دعمه لرياضة الرماية والعمل على تشجيع ممارسة اللعبة بنطاق أوسع في ابوظبي، فضلا عن خطوات تعزيز الشراكات المتبادلة بين الجهات الحكومية وشركات القطاع الخاص والأندية الرياضية ترجمة لإستراتيجية المجلس التي توصي بتطوير الرياضة والارتقاء بها في إمارة أبوظبي.

اقرأ أيضا

اللجنة المنظمة لسباق القفال تراقب حالة البحر