الاتحاد

عربي ودولي

مرشحان لرئاسة أوكرانيا يتبادلان الإهانات

تبادل مرشحان بارزان لانتخابات الرئاسة في أوكرانيا المقرر إجراؤها اليوم الأحد الإهانات الشخصية في محاولة أخيرة للحصول على تأييد الناخبين قبل وقف الحملات الدعائية مساء أمس الأول.
وسخرت رئيسة الوزراء الأوكرانية يوليا تيموشينكو من “ضعف تعليم” منافسها زعيم المعارضة ورئيس الوزراء الأسبق فيكتور يانوكوفيتش، المرشح الأوفر حظاً للفوز، معتبرة أنه غير مؤهل لقيادة البلاد. وقالت خلال مقابلة تلفزيونية “لا أعرف في حقيقة الأمر كيف يمكن لبلد أوروبي بمثل هذا المستوى الفكري أن ينتخب لنفسه شخصاً لا يعرف الفرق بين النمسا وأستراليا”. ودافع يانوكوفيتش خلال مقابلة مماثلة عن رفضه لقاء تيموشينكو في مناظرة تلفزيونية، متهماً إياها بالكذب. وقال “تناظرت مع تيموشينكو لمدة خمس سنوات وخلال تلك السنوات الخمس لم تقل مرة واحدة الحقيقة سواء لي أو للبلاد بصفة عامة”.
وأعلن يانوكوفيتش أنه ينوي في حال فوزه التفاوض مجدداً مع روسيا لتخفيض سعر الغاز الروسي المصدر إلى بلاده بموجب اتفاق بين تيموشينكو ونظيرها الروسي فلاديمير بوتين.
ويتنافس 18مرشحاً في الانتخابات بينهم الرئيس الأوكراني المنتهية ولايته فيكتور يوشينكو على الرغم من أنه لا توجد أمامه فرصة تذكر للفوز. وأظهرت استطلاعات للرأي العام الأوكراني أن أي مرشح لن يفوز في الجولة الأولى. ويقول محللون سياسيون إن يانوكوفيتش سيحصل على المركز الأول وتليه تيموشينكو لتجري جولة إعادة بينهما في السابع من شهر فبراير المقبل.

اقرأ أيضا

الرئيس البرازيلي يرى أن حرائق الأمازون لا تستوجب فرض عقوبات على بلاده