الأحد 27 نوفمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات

5% نسبة انخفاض وفيات الحوادث خلال 9 أشهر في دبي

21 أكتوبر 2009 01:43
بلغت إيرادات المخالفات المرورية التي تم تحصيلها خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري مليار درهم، منها (741) مليون درهم خاصة بالمخالفات المرورية لإمارة دبي و(259) مليون درهم للإمارات الأخرى، في حين بلغت إيرادات المخالفات المرورية للعام الماضي نحو (550) مليون درهم. وقال اللواء المهندس محمد سيف الزفين، مدير الإدارة العامة لمرور دبي إن عدد المخالفات المرورية التي تم تحريرها منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية شهر سبتمبر الماضي وصل الى مليون و800 ألف مخالفة مرورية متنوعة الفئات. وبلغ عدد المخالفات التي تم تحريرها طيلة العام الماضي مليونين و379 ألفاً و968 مخالفة مرورية. وبين خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده لهذا الغرض أن انخفاضاً ملموساً طرأ على مؤشر حالات الوفيات الناتجة عن الحوادث المرورية بلغ 5%، بحيث انخفض المؤشر خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري الى 13.55% لكل 100 ألف نسمة، في حين سجل في العام الماضي عن ذات الفترة نسبة 17.86%. وقال إن عدد الوفيات للعام الجاري حتى نهاية سبتمبر الماضي وصل الى (160) حالة وفاة، في حين بلغ في العام الماضي عن ذات الفترة (219) حالة وفاة، أي بانخفاض يقدر بـ (59) حالة وفاة. وعزا الزفين الانخفاض الحاصل بوفيات الحوادث المرورية الى النظام المروري الجديد الذي تضمن تسجيل نقاط سوداء للمخالفين والى ارتفاع قيمة المخالفات المرورية، بالإضافة الى انتشار أكثر من 500 جهاز رادار وكذلك للجهود الجبارة التي يقوم بها أفراد رجال الشرطة وانتشارهم في شوارع الإمارة الذي قال إنه كان له دور كبير في منع وقوع المشكلة. ولفت الزفين الى أن الهدف الاستراتيجي الأبرز لإدارته خلال العام الجاري يتركز في خفض عدد وفيات الحوادث المرورية الى أقل من 240 حالة وفاة، في حين بلغت في العام الماضي 294 حالة وفاة. وسجل شارع الإمارات الأعلى في قائمة شوارع الإمارة التي شهدت وفيات ناتجة عن حوادث مرورية خلال الربع الثالث من العام الجاري بواقع 8 وفيات، في حين بلغت في العام الماضي عن ذات الفترة 9 وفيات. كما سجل شارع الشيخ زايد انخفاضاً كبيراً في أعداد الوفيات الناتجة عن الحوادث المرورية التي تقع فيه، فبعد أن بلغت الربع الثالث من العام الماضي 6 حالات وفاة انخفضت لهذا العام عــن ذات الفتــرة الى حالتي وفاة. وسجل شارع الشيخ راشد ذات الانخفاض، وانخفضت كذلك حالات الوفيات على شارع دبي - العين من 3 حالات الى حالتين، وشارع النخيل من 5 حالات الى صفر حالة، إلا أن شارع دبي - حتا سجل ارتفاعاً ملحوظاً من صفر في العام الماضي الى 3 حالات وفاة للعام الحالي. وتسبب السائقون البالغ أعمارهم بين 21 - 25 عاماً في وفاة 8 أشخاص خلال الربع الثالث من العام من العام الجاري، في حين تسببوا في العام الماضي في وفاة 9 أشخاص، وبلغ أعداد الوفيات المرورية التي تسبب بها السائقون البالغة أعمارهم ما فوق الخمسين 8 حالات، في حين ساهموا العام الماضي في وفاة 12 شخصاً، أما السائقون البالغة أعمارهم ما بين 18 - 20 عاماً فتسببوا في وفاة 3 أشخاص وهــو ذات الرقم الذي تسببوا في وقوعه العام الماضي في ذات الفترة. أما الأعمار ما بين 41 - 45 فلم تتسبب هذا العام في وفاة أي شخص، في حين تسببــت العـام الماضـي في وفاة 4 أشخاص. واحتل السائقون من الجنسية الباكستانية رأس قائمة السائقين الذين يتسببون في وفيات مرورية بواقع (17) حالة وفاة خلال الربع الثالث من العام الجاري، في حين ساهموا خلال الفترة ذاتها من العام الماضي في وفاة 26 شخصاً، تلاهم السائقون من الجنسية الهندية بواقع 6 وفيات للربع الثالث من العام الجاري و13 حالة وفاة للعام الماضي. واحتل المواطنون المرتبة الثالثة بواقع 8 حالات وفاة و4 في العام الماضي تلاهم المصريون في المرتبة الرابعة بواقع 3 وفيات والبريطانية بحالة وفاة واحدة.
المصدر: دبي
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©