الاتحاد

الإمارات

80.1 % نسبة نجاح الدفعة الأولى من «ثانوية أبوظبي للتعليم»

أبوظبي (وام)

أعلن مجلس أبوظبي للتعليم نتائج طلبة الصف الثاني عشر على مستوى الإمارة الذين يمثلون الدفعة الأولى من «ثانوية مجلس أبوظبي للتعليم»، حيث بلغت نسبة النجاح بين الطلبة 80.1 %.

 وهنأ معالي الدكتور علي راشد النعيمي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم الطلبة الأوائل، معربا عن أمنياته لهم بالتوفيق في دراستهم، داعيا إياهم إلى المحافظة على تفوقهم وتميزهم.

 وأشاد معاليه بالجهود الكبيرة التي بذلها أعضاء الهيئات الإدارية والتدريسية طوال العام من أجل أبنائهم الطلبة وحرصهم على توفير المناخ التعليمي المناسب والمحفز على التحصيل العلمي المتميز.

 ورفع معالي الدكتور علي راشد النعيمي أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس مجلس أبوظبي للتعليم بمناسبة إعلان نتائج امتحانات الصف الثاني عشر وتخريج الدفعة الأولى من « ثانوية مجلس أبوظبي للتعليم «، مؤكدا أن اهتمام القيادة الرشيدة بمسيرة التعليم وتطويره يعد الحافز الرئيس لعطاء التربويين وجهدهم ونجاح الطلاب والطالبات وتفوقهم.

 وقال معاليه: « يتم اليوم تخريج الدفعة الأولى من طلبة ثانوية مجلس أبوظبي للتعليم والتي تهدف إلى تأهيلهم بمستويات عالمية،  فأبناؤنا أمانة في أعناقنا وتقع علينا جميعا مسؤولية إعدادهم وتحصينهم بالعلم والأخلاق والمعرفة «.

 وأشار معالي النعيمي إلى أن « التحديات الراهنة والمستقبلية والطفرات التقنية المتوالية تدفعنا إلى المسارعة والمبادرة لمضاعفة الجهود لتطوير منظومة التعليم وتعزيز مهارات وقدرات أبنائنا العلمية والمعرفية ببرامج ومناهج عصرية تلبي توجهات دولتنا المستقبلية مصحوبة بقاعدة صلبة من القيم الأخلاقية الحميدة «.

 ونوه معاليه بأن شهادة الثانوية العامة لا تعد نهاية مرحلة بل بداية لمشوار طويل تتعدد فيه الاختيارات وتتنوع فيه الفرص، مشيرا إلى أن التفوق الحقيقي يكمن في الوصول إلى الاختيار المناسب واقتناص الفرصة الأفضل.

وأضاف معاليه: «لو نظرنا إلى المستقبل القريب لوجدنا تغيرات هائلة في الاقتصاد وفي سوق العمل، يتوجب معها تغيرات في استراتيجيات التعليم والمناهج وأن نسأل جميعا أنفسنا كيف سنساهم في إعداد أبنائنا ليكونوا مؤهلين وقادرين على صناعة المستقبل».

 وأكد معالي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم أن رسالة المجلس تهدف إلى الوصول لتعليم نوعي يتناسب مع الفلسفة التربوية التي تنتهجها دولة الإمارات والرامية إلى جعل المعرفة أساسا لعملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية، مشيرا إلى أن « ثانوية مجلس أبوظبي للتعليم» تحرص على الارتقاء بأداء الطلبة ليضاهي أعلى المعايير الدولية وتهيئتهم للالتحاق المباشر بالجامعات وربط التعليم بواقع سوق العمل ومنح الطلبة مهارات القرن الـ 21، لتحقيق متطلبات مجتمع اقتصاد المعرفة.

 من جانبه، هنأ محمد سالم الظاهري المدير التنفيذي للقطاع العمليات المدرسية بالمجلس الطلبة الناجحين وأعضاء الميدان التربوي على ما بذلوه من جهد طوال العام الدراسي والأعوام السابقة ليثبتوا أنفسهم بالجد والمثابرة وتحقيق أفضل المستويات الأكاديمية.

 ووجه الظاهري كلمة للطلبة الناجحين طالبهم فيها بضرورة أن يتحلى كل منهم بالقيم الأصيلة والأخلاق المتميزة وأن يبذلوا كل الجهد في مراحل تعليمهم الجامعي ليكونوا قادة الغد وبناة المستقبل الذين نضع آملنا فيهم لتطور وتقدم دولة الإمارات العربية المتحدة.

 ويتيح مجلس أبوظبي للتعليم نتائج الطلبة عبر نظام معلومات الطالب « معلوماتي « المرتبط بنظام معلومات الطالب الإلكتروني» eSIS « عبر الرابط https://maaloumati.adec.ac.ae. ونظام خدمة أولياء الأمور وبرنامج خدمات المجلس .. إضافة إلى رسائل نصية على البريد الإلكتروني للطلبة وذويهم فيما ستوزع المدارس الشهادات على الطلبة.  وأشار المجلس إلى أن اختبارات الدور الثاني ستكون في الفترة من 18 وحتى 22 من الشهر الجاري وذلك للطلبة الراسبين في 3 مواد بحد أقصى، فيما ستعقد اختبارات الدور الثالث في 10سبتمبر للطلبة المتغيبين بعذر عن اختبارات الدور الثاني أو الراسبين في مادتين بحد أقصى.

اقرأ أيضا