الاتحاد

الإمارات

الإمارات تضطلع بدور حيوي في تخفيف المعاناة على الساحة العراقية

رعاة معرض عطايا

رعاة معرض عطايا

جمعة النعيمي (أبوظبي)

أكدت حرم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس هيئة الهلال الأحمر، سمو الشيخة شمسة بنت حمدان بن محمد آل نهيان مساعد سمو رئيس الهيئة للشؤون النسائية رئيس لجنة عطايا العليا، أن مبادرة «عطايا» تجسد مبدأ الاستمرارية والاستدامة في العطاء والعمل الإنساني، وتستهدف نسج شراكات هادفة وبناءة مع الأفراد والمؤسسات والشركات لتعزيز مجالات الاستجابة لمصلحة القضايا الإنسانية العاجلة والملحة. وقالت سموها إن ريع «عطايا» هذا العام سيخصص لإنشاء مستشفى تخصصي للأمومة والطفولة في كردستان العراق لتوفير الرعاية الطبية اللازمة لملايين النازحين، واللاجئين في الإقليم، الذين يعانون صعوبات كبيرة في الحصول على هذه الخدمات. جاء ذلك خلال كلمة سموها في المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في مركز الإمارات للدراسات والبحوث الإستراتيجية للإعلان عن فعاليات الدورة الرابعة لمبادرة «عطايا»، التي ستقام خلال الفترة من الثالث حتى السابع من مايو القادم في مقر «آيبيك آرينا» في أبوظبي، وألقاها نيابة عن سموها الدكتور محمد عتيق الفلاحي الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر. وأوضحت سمو الشيخة شمسة بنت حمدان آل نهيان أن «عطايا» تعمل على تحسين حياة الإنسان وتحقيق حلمه في العيش الكريم، ولفت الانتباه لتداعيات الكوارث والأزمات وأثرها على حياة البسطاء من حولنا.وأضافت سموها: «يتضح ذلك جلياً من خلال المحاور التي تناولتها الدورات الثلاث السابقة للمعرض، والتي حشدت الدعم، ووفرت رعاية أكبر لشرائح مهمة شملت الأطفال مرضى السرطان والمصابين باضطراب التوحد إضافة إلى الغارمين، ما يجسد على أرض الواقع شمولية المبادرة والحرص على توسيع مظلة المستفيدين من فعالياتها داخل الدولة وخارجها».

وقالت سموها: «لا يخفى عليكم مجريات الأحداث في العراق وسوريا وتداعياتها على الأوضاع الإنسانية على الساحة العراقية، التي تواجه أزمة إنسانية مزدوجة نتيجة ازدياد عدد النازحين العراقيين، واللاجئين السوريين في إقليم كردستان، حيث يواجه الملايين ظروفاً إنسانية في غاية الصعوبة في ظل شح كبير في الخدمات الضرورية خاصة الرعاية الطبية».
وأكدت أن دولة الإمارات تضطلع بدور حيوي في تخفيف المعاناة على الساحة العراقية، وتقوم هيئة الهلال الأحمر الإماراتية بجهود كبيرة في مجال العمليات الإغاثية والبرامج الإيوائية وتحسين الخدمات داخل المخيمات المنتشرة في إقليم كردستان لذلك رأت اللجنة العليا لمبادرة «عطايا» تعزيز هذه الجهود من خلال إنشاء مستشفى تخصصي يوفر الرعاية الصحية للأمهات والأطفال ويحسن الصحة الإنجابية والعناية بحديثي الولادة، ويحد من مضاعفات ما بعد الولادة وحماية الطفولة من مهددات الأمراض والأوبئة.
وأعربت سمو الشيخة شمسة بنت حمدان آل نهيان عن أملها في أن يحقق معرض «عطايا» أهدافه هذا العام من خلال تجاوب جميع قطاعات المجتمع مع دورته الرابعة ومساندة الخيرين والمانحين للفعاليات والإقبال على اقتناء المنتجات التي سيوفرها «97» عارضاً من داخل الدولة وخارجها.

وتقدمت سموها بالشكر والتقدير للجهات الراعية للمعرض هذا العام، وهي: شركة الاستثمارات البترولية الدولية «آيبيك» وشركة الظاهرة الزراعية ومصرف أبوظبي الإسلامي والفوعة للتمور وبنك أبوظبي التجاري وشركة أبوظبي للإعلام.
وأشاد سليمان النعيمي الرئيس التنفيذي للقطاع الحكومي في شركة الظاهرة الزراعية بالجهود الإنسانية، التي تبذلها القيادة الحكيمة في دولة الإمارات على المستويين المحلي والإقليمي، وقال: «أينما ذهبت في بقاع الأرض تجد أثر العمل الخيري الإماراتي، الذي غرسه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ويسير على هديه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله».
حضر المؤتمر الصحفي كل من نواب الأمين العام ومديري الإدارات في هيئة الهلال الأحمر، ويذكر أن معرض عطايا هذا العام يشارك فيه 97 عارضاً من الإمارات والسعودية والكويت وعمان وقطر والبحرين والأردن ولبنان والهند وتركيا وماليزيا.


الدعم والمساعدة
أكدت هند المحيربي، مدير إدارة التسويق في هيئة الهلال الأحمر: «إن المتطوعين في معرض (عطايا) هم من ينظمون المعرض ويقدمون كل أنواع الدعم والمساعدة للعارضين، حيث يسهمون بشكل كبير في بيع التذاكر، كما أن لهم برامج وساعات مخصصة للعمل، وطيلة أيام المعرض يتواجدون ومنخرطون في عملهم دون كلل أو ملل، ويستمتعون بأداء عملهم».


21 منصة إعلامية
قال عبدالرحيم البطيح، المدير التنفيذي لدائرة الاتصال والعلاقات الحكومية في أبوظبي للإعلام، الحدث كبير وفريد ومتفرد من نوعه، حيث ستكون هناك أكثر من 21 منصة إعلامية للتغطية، سواء عن طريق تقارير أو مقابلات قصيرة، ومن هذا المنطلق المتمثل في خدمة المجتمع كهدف استراتيجي والإسهام في دعم الأعمال الخيرية، أؤكد بكل ثقة واعتزاز أن «أبوظبي للإعلام»، ستظل ملتزمة بمساندة المبادرات الخيرة والمشاريع البناءة، ومنها هذا الحدث القائم على الخير والإحسان، والهادف إلى إسداء خدمة إلى المجتمع.

«الفوعة» للتمور

وأكد محمد غانم القصيلي المنصوري نائب المدير العام لشركة الفوعة للتمور أن شركة الفوعة تشارك في معرض عطايا كراع ذهبي تعزيزا لدورها في المساهمات المجتمعية، وتعكس هوية المنتجات الوطنية من التمور الإماراتية الفاخرة، وتمثل المشاركة في الفعاليات الخيرية التي تنظمها «الهلال الأحمر» الإماراتية فرصة مهمة لتقوية الشراكة بين المؤسسات والهيئات الحكومية.

اقرأ أيضا

التجارب الانتخابية رسخت نهج الشورى في المجتمع