الاتحاد

الاقتصادي

مخاوف انحسار الطلب تدفع النفط للانخفاض

لندن (رويترز) - نزلت أسعار خام النفط باتجاه 124 دولاراً للبرميل أمس نتيجة مخاوف من انحسار الطلب بعدما بدد البنك المركزي الأميركي الآمال لمزيد من التحفيز الاقتصادي في حين من المرجح أن تبقي السعودية إنتاجها مرتفعا حتى في حالة إطلاق كميات من المخزونات الاستراتيجية.
وأظهرت بيانات ارتفاعاً أكبر من المتوقع في مخزونات الخام بالولايات المتحدة أكبر بلد مستهلك للنفط في العالم مما ضغط على الأسعار أيضاً، لكن حد من الخسائر استمرار تعطل صادرات من بحر الشمال. وتراجع عقد أقرب استحقاق لخام برنت 40 سنتاً إلى 124,46 دولار للبرميل. وتراجعت العقود الآجلة للخام الأميركي 79 سنتاً إلى 103,22 دولار بعد أن هبطت أكثر من دولار في الجلسة السابقة.
وقال محللون إن أسعار النفط شهدت تقلباً الأسبوع الجاري وسط تعاملات ضعيفة إذ ارتفع برنت 2% يوم الاثنين ثم نزل نحو 1% في اليوم التالي. وقال اندريه كريوشنكوف، من “في.تي.بي كابيتال” في مذكرة،: “نتوقع أن تشهد جلسات التداول المزيد من التقلب مع بقاء الإحجام ضعيفة وبقاء الخامين دون المستويات المرتفعة للأسبوع الجاري”.
وتظهر وقائع اجتماع البنك المركزي الأميركي خلال مارس أن صناع السياسات أقل ميلاً لإطلاق جولة جديدة من التحفيز النقدي في ضوء التحسن التدريجي للاقتصاد الأميركي.

اقرأ أيضا

«جوجل» تعتزم دخول السوق المصرفية