الاتحاد

الرياضي

شايفر: مباراة «البرتقالي» الأصعب والإصابة أجبرتنا على تغيير «فالدي»

استطاع الفريق الأول لكرة القدم بنادي العين أن يحصد «العلامة الكاملة»، بعد أن حقق أمس الأول الفوز الثالث على التوالي، بتغلبه على عجمان بثلاثة أهداف مقابل هدفين، في الجولة الثالثة من بطولة دوري المحترفين، وواصل الفريق برنامجه التدريبي صباح أمس، وحصل اللاعبون، بعده على راحة 24 ساعة، حيث يعود الفريق غداً ليستأنف تدريباته استعداداً للقاء الجولة الرابعة، وخوض «ديربي» العاصمة الذي يضعه وجهاً لوجه مع الجزيرة الذي يستضيف اللقاء على ملعبه يوم السبت المقبل.
ومن ناحيته أكد الألماني وينفرد شايفر مدرب العين أن الفرق يثبت في كل مرة، ما يردده كمدرب على الدوام، بأن كل المنافسين يلعبون بقوة ويقدمون أفضل ما لديهم عندما يواجهون العين، وأن الجميع يسعى إلى الفوز على «الزعيم» وعرقلة مسيرته، وقال إن ذلك كان واضحاً من الروح القتالية العالية التي لعب بها عجمان أمس الأول أمام العين بعد أن قدم مستوى طيباً على مدار الشوطين.
وقال شايفر إن مباراة «البرتقالي» كانت هي الأصعب في مشوار الزعيم العيناوي منذ انطلاقة بطولة الدوري، بعد أن ظهر عجمان بمستوى فني مغاير، وهو أفضل مما قدمه في الأسابيع الماضية.
وأكد شايفر أنه لاحظ أن فريق عجمان بدأ يتطور من مباراة إلى أخرى بداية من فوزه على بني ياس في كأس «اتصالات»، مشيراً إلى أنه إذا استمر بهذا المعدل من التطور، فسوف يكون أحد الفرق التي تحتل مركزاً متقدماً في الترتيب.
وأضاف في مثل هذه المباريات يتوجب عليك التسجيل في وقت مبكر، لتكتسب الثقة، ولو احتسب الحكم ركلة الجزاء بعد عرقلة فالديفيا داخل المنطقة في الدقيقة الثامنة من بداية اللقاء لاختلف الوضع تماماً، كان لابد لفريقي أن ينتزع الفوز ليبقى على القمة، ولكننا سمحنا لمنافسنا بالتسجيل، والمبادرة ونيل هدف السبق، مما صعب علينا الأمور بعض الشيء، وبعد أن تقدمنا بهدفين لهدف ارتكبنا بعض الأخطاء، ورغم ذلك نجحنا في العودة مجدداً إلى أجواء المباراة، وسجلنا الهدف الثالث.
وبعد هذا الهدف كان من المفروض أن يلجأ لاعبونا للاحتفاظ بالكرة لأطول فترة ممكنة، ولكنهم لم يفعلوا لنفتح المجال لمنافسنا لتقليص الفارق وتسجيل هدفه الثاني، مما وضع الفوز على «كف عفريت»، وبسؤاله عن أسباب تغييره للنجم فالديفيا قال شايفر إن اللاعب كان يشعر بإصابة طفيفة، وشكا منها بين الشوطين لذلك فضلت تبديله.
أما البرازيلي زي ماريو مدرب عجمان فقد أشاد بأداء فريقه، مؤكداً أنه ظهر بمستوى رائع مقارنة بمباراتي الجولتين الأولى والثانية، وخسارته في المرتين.
وأكد المدرب أن كل اللاعبين اجتهدوا ولعبوا بمستوى يختلف عن مباراتيه السابقتين، وقدموا مباراة كبيرة، ولعبوا كرة قدم حقيقية أمام فريق كبير يتصدر المسابقة، وقال: أتمنى أن يستمر فريقي على هذا المنوال في مقبل الأيام، ونحن سعداء بالأداء، بالرغم من خسارتنا للنتيجة، وهو ما يبشر بأن الفريق سيقدم الأفضل في الجولات القادمة.
وبسؤاله عن الدفع المتأخر بالمحترف الإيراني جواد كاظميان، وفيما إذا كان نزوله قد شكل إضافة للفريق البرتقالي، رد زي ماريو بما قد يكشف أن هناك خلافاً بينه وبين اللاعب، حيث أشار بالحرف الواحد: للأسف هناك لاعبون يلعبون الكرة لمصلحتهم الشخصية، دون التفكير في مصلحة الفريق، وهذا لا يفيد، لقد لعبت الكرة في البرازيل ودربت في أندية كبيرة قبل أن يولد كاظميان، وأملك من الخبرة ما فيه الكفاية!! وأنا أعرف وضع عجمان ومصلحته وقدرات وإمكانيات لاعبيه وأعرف كيف ومتى أوظفها.

اقرأ أيضا

تعادل سلبي بين "النمور" و"البرتقالي"