الاتحاد

الرياضي

منتخبنا يتحدى بطل كازاخستان في الافتتاح

منتخبنا يخوض البطولة بطموحات كبيرة

منتخبنا يخوض البطولة بطموحات كبيرة

تنطلق اليوم النسخة الـ 24 لبطولة دبي الدولية لكرة السلة للرجال بصالة النادي الأهلي بمشاركة 8 فرق، هي: الأهلي (الإمارات) والرياضي الأردني والمتحد اللبناني وسمارت جيلاس الفلبيني وهي ضمن فرق المجموعة الثانية، في حين اختار منتخبنا أن يكون مع ألماتي والحكمة والرياضي اللبناني بالمجموعة الأولى،
وتستمر البطولة التي تقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، حتى 19 يناير الجاري.
يبدأ منتخبنا الوطني الذي يلقى رعاية مجموعة الحبتور مشواره في البطولة بلقاء فريق ألماتي بطل كازاخستان ضمن منافسات المجموعة الأولى، وذلك في الرابعة عصراً، على أن يتم الإعلان الرسمي عن افتتاح البطولة في السادسة والربع مساء، تقام المباراة الثانية التي تجمع الحكمة اللبناني برعاية “طيران الإمارات”، مع الرياضي اللبناني “السوق الحرة دبي” في مواجهة تترقبها جماهير الجالية اللبنانية، في ظل المشاركة الكبيرة من السلة اللبنانية هذا الموسم في البطولة.
من جانبه، أكد اللواء “م” إسماعيل القرقاوي رئيس الاتحاد رئيس اللجنة المنظمة للبطولة أن النسخة الـ 24 تأتي في وقت يسعى فيه الاتحاد إلى استضافة كأس العالم للناشئين 2014، من خلال عزم الاتحاد على خوض هذا المجال وتقديمه كافة الأوراق والمستندات الرسمية لهذا الغرض.
وقال: ملف الإمارات تم تقديمه بالفعل للاتحاد الدولي وننتظر موافقة المجلس التنفيذي في جلسته المقبلة، وكلنا أمل أن ينال ملفنا الذي يلقى منافسة أخرى مع الملف الروماني الموافقة، نظراً لقوة ملف الإمارات حيث كل إمكانياتنا متوافرة لهذا الغرض، وأن دولية دبي في نسختها الجديدة التي تنطلق اليوم خير دليل على أننا نسير بخطوات ثابتة نحو كيفية تطوير هذه اللعبة.
وشكر القرقاوي الهيئات والمؤسسات التي ترعى فرق البطولة وخص منها مجموعة الحبتور التي ترعى نشاط الاتحاد هذا الموسم والمنتخب الوطني، وأكد القرقاوي أن البطولة أسهمت على مدى أعوامها السابقة في الوصول باللعبة إلى مستويات مشرفة، وذلك من خلال احتكاك نجوم الإمارات بأشهر وأهم نجوم اللعبة المحترفين الذين يمثلون العديد من المدارس الفنية.
وأضاف: نسخة هذا العام تشهد عودة فرق كرة السلة اللبنانية، وكذلك فريق سمارت جلاس ممثل الفلبين، وهذا يعطي زخماً جماهيرياً كبيراً للبطولة والمشاركة في إنجاح الحدث على النحو الذي نطمح إليه”.
من جانبه، قال الدكتور منير بن الحبيب المدير الفني للمنتخب الوطني أن استمرارية البطولة للنسخة 24 تؤكد نجاحها، وأضاف: المنتخب استعد جيداً للمشاركة من خلال خوضه معسكرا في هولندا لعب خلاله في بطولة هولندا الدولية التي شاركت فيها 7 فرق من مختلف دول العالم، وجاء منتخبنا في المركز الرابع بعد مستويات جيدة، ويضم منتخبنا اللاعبين جاسم عبدالرضا وعلي عباس وطلال سالم وقيس عمر وصالح سلطان وإبراهيم عبيد وجاسم محمد ومال الله راشد وراشد العلي وإبراهيم خلفان وخالد خليفة وراشد ناصر.
وتابع: اخترنا المجموعة الأولى لمعرفتنا الكاملة بمستويات فرقها، وهي بشكل عام بطولة مهمة للغاية للاعبين لزيادة الخيرة والكفاءة من خلال احتكاك متميز مع مدارس مختلفة من فنون اللعبة بالقارة الصفراء.
من جانبه، أكد عبدالله الدوسري رئيس مجلس إدارة شركة الجيل الجديد أن عودة فريق سمارت جيلاس الفلبيني سيعطي للمدرجات نكهة خاصة وكذلك فرق لبنان والأردن، وقد تعذرت مشاركة فريق مصري حيث كان مقترحاً سبورتنج السكندري، لكن ظروف مشاركة لاعبيه الأساسيين مع منتخب مصر في البطولة العربية حال دون الحضور لدبي.
يذكر أن البطولة تحمل تاريخاً طويلاً، حيث أقيمت منها 23 نسخة، وتنطلق اليوم النسخة الـ 24 لتؤكد البطولة عراقتها وقوتها في المنطقة وأنها صنعت تاريخاً عريقاً لها في نشر اللعبة.
وكانت الانطلاقة الأولى عام 1989 وحصل على اللقب الأول فريق جمعة الماجد، وجاء اللقب الثاني من نصيب الحبتور للسيارات والثالث لفريق المندوس والرابع طيران الإمارات، وكان لقب النسخة الخامسة من نصيب كابري صن، والسادسة من نصيب موانئ دبي، والسابعة والثامنة لصالح ابيلا، ولقب النسختين التاسعة والعاشرة من نصيب السوق الحرة دبي، والـ 11 لموانئ دبي والـ 12 طيران الإمارات، والـ 13 للسوق الحرة (الحكمة اللبناني)، و14 لمصلحة الشانفيل، والـ 15 الشانفيل (طيران الإمارات)، والـ 16 للرياضي اللبناني، والـ 17 للرياضي اللبناني أيضاً والـ 18 لمهرام الإيراني، والـ 19 للرياضي بيروت، والـ 20 للرياضي بيروت أيضاً، والـ 21 لمهرام الإيراني، والـ 22 للاتحاد السكندري المصري، والـ 23 لفريق أنيبال زحلة اللبناني.

دورة لـ «3 ضد 3»
دبي (الاتحاد) - ينظم اتحاد السلة يومي الجمعة والسبت المقبلين دورة خاصة بورشة عمل تنظيم مسابقات وبطولات لعبة 3 ضد 3 في السلة يوم 11 و12 يناير بمركز إعداد القادة بدبي، وهي المولود الجديد للاتحاد في ظل رغبة الاتحاد الدولي بنشر هذه اللعبة، حيث تم إسناد تنظيم أول بطولة خليجية لـ 3 ضد 3 للاتحاد الإماراتي خلال النصف الثاني من فبراير المقبل بدبي، ويحاضر في هذه الورشة كوستا إلييف المدير الرياضي بالاتحاد الدولي للسلة، وأمير تورم مدير العلاقات الدولية بالاتحاد التركي والدكتور منير بن الحبيب المدير الفني للاتحاد.
وقال منير بن الحبيب: الدورة جاءت بالتنسيق بين مجلس دبي الرياضي ومركز إعداد القادة مع اتحاد اللعبة، وهي خاصة بكل مكونات اللعبة الجديدة على المدربين واللاعبين والإداريين والحكام، بهدف نشر قانونها والاطلاع على البرامج التي يستخدمها الاتحاد الدولي في بطولاتها، وخلال هذه الدورة سيتم اعتماد منظمين معتمدين من جانب الاتحاد الدولي بعد التزكية من الاتحادات المحلية.

اقرأ أيضا

الجديد: فوز أبوظبي شرف كبير