الاتحاد

الاقتصادي

حكومة الإمارات الإلكترونية تنظم جلسة تفاعلية مباشرة مع الجمهور عبر «تويتر»

موقع حكومة الإمارات الإلكترونية (الاتحاد)

موقع حكومة الإمارات الإلكترونية (الاتحاد)

دبي (وام)- نظمت حكومة الإمارات الإلكترونية أمس الأول جلسة تفاعلية مباشرة مع الجمهور عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» في إطار حرصها على تطبيق مبدأ المشاركة الإلكترونية التي تنادي به.
وقام سالم خميس الشاعر السويدي، نائب مدير عام هيئة تنظيم الاتصالات لقطاع المعلومات والحكومة الإلكترونية، ومحمد غياث المدير التنفيذي لإدارة تطوير التكنولوجيا، ومحمد الزرعوني مدير إدارة النطاق الإلكتروني، بجانب عدد من المسؤولين في القطاع، بالرد خلال الجلسة على أسئلة ومداخلات «المغردين» التي سبق إرسالها، والتي وردت مباشرة أثناء جلسة النقاش من داخل الدولة وخارجها من الولايات المتحدة وكندا وأستراليا.
وأصبحت دولة الإمارات بحسب تقرير الأمم المتحدة 2012 الذي صدر مؤخرا من الدول الرائدة في مجال الحكومة الإلكترونية على مستوى العالم، حيث احتلت المرتبة السابعة عالميا في خدمات الحكومة الإلكترونية متقدمة «92» درجة عن المركز «99» الذي حققته في تقرير عام 2010
وقال السويدي إن الهيئة تحذو حذو القيادة الرشيدة لأن تواصل المسؤول مع الجمهور من الممارسات المعتادة في دولة الإمارات، مشيراً إلى اللقاء الإعلامي الإلكتروني الذي أجراه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله منذ حوالي عامين، ورد على أسئلة الإعلاميين والمواطنين عبر الموقع الإلكتروني الرسمي لرئيس مجلس الوزراء.
وأضاف السويدي أن هذه التجربة تأتي في إطار سياسة المشاركة الإلكترونية التي تنتهجها حكومة الإمارات الإلكترونية، وتهدف إلى الاستعانة بآراء الجمهور في تطوير آليات التحول الإلكتروني، منوهاً إلى أن الدولة احتلت المركز السادس عالمياً في المشاركة الإلكترونية طبقاً لتقرير الأمم المتحدة للحكومة الإلكترونية 2012، بينما كانت الدولتان الوحيدتان اللتان حققتا نسبة «100» في المائة في الأخذ بآراء الجمهور في عملية اتخاذ القرار، هما جمهورية كوريا ودولة الإمارات.
وتنوعت مداخلات المتابعين حول أفضل الممارسات التي تتبعها حكومة الإمارات الإلكترونية لتحويل الخدمات كافة للنموذج الإلكتروني ومدى تطور نموذج الحكومة المفتوحة في الدولة والتوظيف الإلكتروني والتعاون مع القطاع الخاص، إضافة إلى اعتماد بطاقة الهوية في إجراء المعاملات الحكومية كافة.
وفي رده عن سؤال حول «المدة اللازمة لتحويل الخدمات الحكومية كافة إلى النموذج الإلكتروني» أجاب السويدي أن تعليمات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم كانت واضحة بضرورة أن يتم التحول الإلكتروني للخدمات كافة، وحول إمكانية أن «تستحدث الحكومة وسائل دفع متطورة تمكن الجمهور من إتمام عمليات الدفع الإلكتروني».
أوضح السويدي أن نسبة تداول النقود الورقية في السويد تبلغ ثلاثة في المائة فقط، متمنياً أن تتعاون الجهات المعنية مع القطاع الخاص في هذا المجال.
وقال في رده على سؤال حول «وسائل تواصل الجمهور مع الحكومة الإلكترونية» إن البوابة الرسمية لحكومة دولة الإمارات «حكومة.إمارات» تضم العديد من وسائل التواصل، مثل المحادثة المباشرة خلال أوقات الدوام الرسمي والمنتدى والبريد الإلكتروني، إضافة إلى حسابات حكومة الإمارات الإلكترونية على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة.
ووجه سالم السويدي في نهاية الجلسة الحوارية الشكر إلى المتابعين كافة على مداخلاتهم وأسئلتهم التي أثرت النقاش.
ويتولى فريق التواصل الاجتماعي والمشاركة الإلكترونية في حكومة الإمارات الإلكترونية رصد وتصنيف المداخلات لتحليلها وإدراج مخرجاتها ضمن آليات التطوير واتخاذ القرارات الملائمة.
يذكر أن حكومة الإمارات الإلكترونية تعتمد قنوات عدة للتواصل مع الجمهور، منها القنوات الإلكترونية المتمثلة في «فيسبوك» و«تويتر» و«يوتيوب»، وغيرها، كما يتم التواصل مع الجمهور عبر مدونة الحكومة الإلكترونية ومنتدى النقاش الإلكتروني وغرفة الدردشة، ويمكن الوصول إلى هذه الحسابات عبر الموقع الرسمي لحكومة دولة الإمارات «حكومة.إمارات».

اقرأ أيضا

«جوجل» تعتزم دخول السوق المصرفية