الاتحاد

الاقتصادي

«زادكو» تعتزم زيادة إنتاجها 50% بحلول 2015

تخطط شركة تطوير حقل زاكوم «زادكو» لزيادة إنتاجها بنحو 50% حتى عام 2015، بحسب صلاح البوفلاح مدير المشاريع الرئيسية في الشركة.
وأوضح البوفلاح لـ»الاتحاد» على هامش مشاركته في مؤتمر النفط والغاز 2009 الذي انطلقت فعالياته أمس في أبوظبي، إن الشركات التابعة لـ»أدنوك» لديها خططها ومشاريعها لزيادة الإنتاج وتطوير الحقول التابعة لها، وفق رؤية استراتيجية لا تعتمد على التقلبات الآنية لأسعار النفط . وقال البوفلاح إن إمارة أبوظبي تنفذ مشاريع في قطاع النفط والغاز بقيمة تقدر بنحو184 مليار درهم (50 مليار دولار) خلال السنوات الثلاث المقبلة، بحسب البوفلاح الذي أكد استمرار الشركات العاملة في قطاع الطاقة بتنفيذ كافة المشاريع المقررة والمخطط لها دون تأخير أو تأجيل رغم تداعيات الأزمة المالية العالمية.
وبين أن القيمة التقريبية لمشاريع البنى الأساسية والمصانع والاستثمارات في قطاع الطاقة في أبوظبي تقدر بنحو 110 مليارات درهم (30 مليار دولار)، في حين تقدر قيمة الإنفاق على عمليات الاستكشاف والتنقيب والحفر المتوقعة خلال السنوات الثلاث المقبلة بنحو 74 مليار درهم (20 مليار دولار).
وأكد البوفلاح أن تداعيات الأزمة المالية العالمية لم تؤثر على الاستثمار والإنفاق على مشاريع البترول في إمارة أبوظبي، مشيراً إلى أن «مشاريع البترول يتم التخطيط لها على المدى الطويل ولعدة سنوات وهي لا تتعلق بتقلبات الأسعار الآنية للنفط في الأسواق الدولية».
إلى ذلك، قال أرتور غريمالدي نائب رئيس شركة «تكنيب» العالمية إن الشركات والمتعهدين والمقاولين في العالم ينظرون إلى منطقة الشرق الأوسط باعتبارها الوحيدة حاليا التي ماتزال تطرح فرصاً استثمارية.
وأكد أن منطقة الشرق الأوسط تعتبر لاعباً رئيسياً في قطاع الطاقة، حيث أن المنطقة تملك نحو 60% من احتياطيات الغاز و 40% من احتياط النفط العالمي في هذا القطاع.
وأضاف أن الدول النفطية في الشرق الأوسط تقود الطلب على الاستثمار في قطاع الطاقة لصالح زيادة الإنتاج حتى تكون جاهزة لتلبية الطلب على مصادر الطاقة في الأسواق العالمية عقب انحسار الأزمة الاقتصادية.
وبين أن دول الشرق الأوسط تعرض مجموعة من المشاريع العملاقة والضخمة على الشركات والمستثمرين في العالم، مقدراً قيمة المشاريع المتوقع أن تطرح للمتعهدين والمقاولين وشركات الطاقة العالمية في الإمارات بنحو 77 مليار درهم (21 مليار دولار) خلال الأشهر التسعة المقبلة فقط ، في حين قدر المشاريع المتوقعة في كل من السعودية وقطر والكويت مجتمعة، بنحو 40 مليار دولار خلال السنوات الثلاث المقبلة.

اقرأ أيضا

صعود الدولار يدفع الذهب إلى أدنى مستوى في 4 أشهر