الاتحاد

الاقتصادي

عائشة بن بطي: هدفنا أن تكون دبي العاصمة العالمية للتقنيات الحديثة

عائشة بن بطي

عائشة بن بطي

فهد الأميري (دبي)

قالت عائشة بن بطي بن بشر، المدير العام لمكتب «دبي الذكية» على هامش قمة مستقبل» بلوك تشين»:
ان انطلاق المنصة الإلكترونية «شبكة دبي الذكية العالمية» الهدف منها ألا نحصر أنفسنا في مذكرات تفاهم مابين دبي وبين مدينة ما، وإنما هدفنا أن تكون دبي بيت خبرة والعاصمة العالمية للتقنيات الحديثة، ولذلك أطلقنا هذه المنصة الافتراضية لنشارك مع كل دول العالم والمهتمين في نشر هذه المعرفة عن التقنيات الحديثة سواء كانت ذكاء صناعيا أو إنترنت الأشياء والبيانات الضخمة والمنصات المشتركة وخدمات المدينة وتجارب المدينة والهوية الرقمية وكل ما يخص المدن الذكية ننشرها من خلال هذه المنصة، وبدأنا في نشر تقاريرنا التي أطلقناها مع منظمات الأمم المتحدة ومنظمة المنتدى الاقتصادي العالمي وكثير من المدن شاركتنا اليوم فيما يتعلق بهذه المنصة.
وأضافت في تصريحات لـ «الاتحاد» على هامش القمة: اعتقد أن البيانات هي نفط المستقبل، ومنذ بداية إطلاق مبادرة المدينة الذكية وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، حرص على أن نهتم بموضوع البيانات، لذلك منذ نهاية العام 2014 كونا فريق لجنة البيانات المشتركة في إمارة دبي، وكلفنا سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي ورئيس المجلس التنفيذي، مهمة إصدار قانون حماية المعلومات، وفي صيف 2016 صدر القانون.
وعن انتقال المعلومات داخل دبي، قالت بن بطي: المعلومات تنتقل بسلاسة بين المؤسسات، فالقانون نص على أن البيانات لا تملكها المؤسسة الحكومية ولكن تملكها المدينة ككل، وهذا سهل عملية إيجاد التجارب السلسة بين المؤسسات الحكومية وتوفير خدمات أسرع وأسهل للجمهور، الى جانب أن منصتنا الذكية
فيها من الأدوات التحليلية التي تساعد الباحثين والمستثمرين على الحصول على المعلومات من خلال هذه الأدوات وتكوين صور للمستقبل، والمفروض أن نوصل ل 400 قاعدة بيانات وحاليا حققنا 300 قاعدة بيانات تتبع مؤسسات حكومة دبي، ولدينا 60 جهة حكومية موزعة على مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص، وبدأنا هذا العام التواصل مع القطاع الخاص لنستفيد من بياناتهم ويستفيدون من بياناتنا ويكون في مشاركة للبيانات، وعندنا شركاء استراتيجيون في أمن المعلومات.
وأوضحت ابن بطي أن «?بلوك ?تشين» تضيف ?للاقتصاد ?6 ?مليارات ?درهم ?بحلول ?2021?، ?ونفس ?الفائدة ?تتحقق ?مع ?الذكاء ?الصناعي.
وتابعت: بدأنا الحكومة الإلكترونية من أكثر من 17 سنة وحققنا تطورات مهمة جدا في هذا المجال، المهم تغيير الفكر عند الجمهور وعند موظفي الحكومة.
وأكدت: تم تقديم تسهيلات للشركات الناشئة، ففي السنة الأولى تم استقطاب 85 من الشركات الناشئة، وهذا العام تم استقطاب اكثر من 200 شركة ناشئة قادمة من 58 مدينة، ‏ ?وبكل ?فخر ?نحن ?في ?دبي ?وضعنا ?أنفسنا ?على ?خريطة ?التقنيات ?الناشئة ?وأصبحنا ?عاصمتها.

اقرأ أيضا

«الدولي للتنمية الإدارية»: الإمارات الأولى عالمياًً في 5 مؤشرات