الاتحاد

عربي ودولي

إدانة روسية أوروبية لكوريا الشمالية

بروكسل، موسكو (وكالات) - أدانت روسيا بشدة أمس تحركات كوريا الشمالية في التوتر المتصاعد مع كوريا الجنوبية والولايات المتحدة. وقالت إن بيونج يانج تبدي ازدراء “مرفوضا جملة وتفصيلا” لقرارات الأمم المتحدة”. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية ألكسندر لوكاشيفتش في مؤتمر صحفي إن “تجاهل بيونج يانج لقرارات الأمم المتحدة (بشأن منع الانتشار النووي) بالنسبة لروسيا مرفوض جملة وتفصيلا”. ويعد هذا أشد انتقاد روسي لبيونج يانج في الأزمة الحالية. وقبل ذلك حثت موسكو كافة الأطراف على ضبط النفس وحذرت من أن الوضع العام يواجه خطر التصاعد والخروج عن السيطرة.
وقال لوكاشيفيتش إن أفعال كوريا الشمالية “تعقد إن لم تبدد فعليا فرص استئناف” المحادثات السداسية الهادفة لتهدئة التوتر على شبه الجزيرة الكورية”. ووبخ لوكاشيفتش بيونج يانج على لهجتها الحربية المتزايدة. وقال “نحن على ثقة بأن كل تلك التحركات والتصريحات ذات اللهجة الحربية مرفوضة جملة وتفصيلا”. وأضاف “إن هدفنا الرئيسي هو وقف هذه المناورات الخطيرة واللجهة التصعيدية وخلق الظروف لاستئناف المحادثات بأسرع وقت ممكن”. وأضاف ولروسيا حدودا أصغر مع كوريا الشمالية جنوب فلاديفوستوك في منطقة “الشرق الأقصى الروسي” ولديها علاقات وثيقة نسبيا مع بيونج يانج.
كما أعرب الاتحاد الأوروبي عن أسفه إزاء قيام كوريا الشمالية بإعادة تشغيل مفاعل “يونجبيون” النووي. وقالت الممثلة العليا للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الأوروبي، كاثرين أشتون أمس في بيان إن “هذا انتهاك واضح لقرارات مجلس الأمن والالتزامات المنبثقة من محادثات الدول الستة (كوريا الشمالية والولايات المتحدة والصين وكوريا الجنوبية واليابان وروسيا)”. وأضافت أن الانتهاك المستمر للالتزامات الدولية “سيؤدي حتما إلى ردا أكثر حزما من المجتمع الدولي”. وطالبت أشتون كوريا الشمالية بالتوقف عن إثارة توترات جديدة واستئناف محادثات بناءة مع المجتمع الدولي وباقي أعضاء مجموعة الدول الستة. من جانبه، أبدى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أمس “قلقه الشديد” إزاء تصاعد التوتر في شبه الجزيرة الكورية، بعد أن قالت بيونج يانج إنها وافقت على خطط لشن ضربات نووية على أهداف أميركية. كما أعرب خلال زيارة لموناكو عن أمله في أن تقوم كوريا الشمالية “بأسرع وقت ممكن” برفع القيود المفروضة على دخول العمال الكوريين الجنوبيين إلى “كايسونج”.

اقرأ أيضا