الاتحاد

الرياضي

ترحيل 10 مشجعين إلى الأرجنتين

قال قنصل الأرجنتين في جوهانسبرج كارلوس روبيو رينا لوكالة الأنباء الألمانية إن السلطات الجنوب أفريقية رحلت عشرة من مثيري الشغب الأرجنتينيين وصلوا في نفس اليوم إلى جوهانسبرج لتشجيع منتخب التانجو في بطولة كأس العالم التي تستضيفها جنوب أفريقيا. وأشار روبيو رينا إلى أن الأشخاص العشرة الذين احتجزوا لدى وصولهم، ستتم إعادتهم إلى الأرجنتين.
وقال القنصل “هناك عشرة أشخاص سيتم ترحيلهم” بعد أن “قرر ضابط الهجرة عدم قبولهم وفقا للمعلومات المتوفرة لدى جنوب أفريقيا”. وأبرز القنصل أن “هؤلاء الأشخاص لديهم سوابق عنف ومعروفون”، لكنه رفض الكشف عن مصادر المعلومات التي حصلت عليها سلطات جنوب أفريقيا لمنع دخولهم إلى البلاد أو إذا ما كانت بوينس آيرس قد أرسلت قائمة بمثيري الشغب الخطرين وأصحاب السوابق الجنائية.
وغادر هؤلاء المشجعون جنوب أفريقيا على متن طائرة أخرى تابعة لنفس الشركة التي أقلتهم، بعد أن رفض قائد الطائرة الأصلية “إعادتهم معه نظراً لأنهم كانوا في حالة هياج” على حد قول الدبلوماسي الأرجنتيني.
ويعتقد بأن 240 من جماعات المشجعين المعروفين بإثارة الشغب في الأرجنتين سيحطون الرحال في جنوب أفريقيا لتشجيع منتخب البلاد.
وتسبب سفر هؤلاء المشجعين إلى جنوب أفريقيا في جدل كبير بالأرجنتين بسبب علاقاتهم السياسية بالحكومة، فضلاً عن التساؤلات العديدة حول أصل الأموال التي تغطي نفقات سفرهم. ووصلت مجموعة من مثيري الشغب على نفس الطائرة التي أقلت منتخب التانجو إلى جنوب أفريقيا في 28 مايو الماضي.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. إعادة المشهد!