الاتحاد

الاقتصادي

إنشاء محطات للطاقة الشمسية بكلفة 500 مليون درهم

محطة كهرباء عجمان  (إرشيفية)

محطة كهرباء عجمان (إرشيفية)

عجمان (وام)

تعتزم الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء إنشاء محطات تعمل بالطاقة الشمسية بسعة 100 ميغاواط في مختلف مناطق الدولة الشمالية بكلفة 500 مليون درهم.

وأكد محمد محمد صالح مدير عام الهيئة حرص «الاتحادية للكهرباء والماء» على تحقيق رؤيتها في تقديم أفضل خدمات الكهرباء والماء والإسهام في التنمية المستدامة والارتقاء بمستوى المعيشة بحلول 2021.. وذلك تماشيا مع توجهات الدولة.

وقال إنه سيتم العمل على إنشاء مشروع جديد لمحطة تعمل بالطاقة الشمسية في مناطق الدولة الشمالية بإشراف الهيئة والشراكة مع القطاع الخاص..لافتا إلى بدء العمل في المشروع خلال العام الجاري والانتهاء منه نهاية العام.
وأضاف أن المشروع يهدف إلى استخدام الطاقة النظيفة من خلال الطاقة الشمسية، موضحا أنه وفقا للأجندة الوطنية لـ2021 فإنه سيتم العمل على توفير 24% من الطاقة المستخدمة. ولفت إلى أنه يجري العمل على اعتماد الدراسة الشاملة للمشروع وطرحه للمناقصة وذلك بالتعاون مع القطاع الخاص.
وأوضح مدير عام الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء أن المشروع يهدف إلى تخفيض الانبعاث الكربوني وتكلفة إنتاج الطاقة مما يسهم في بناء بيئة سليمة متكاملة في مناطق الدولة كافة والتي تخضع لإشراف الهيئة الاتحادية والعمل ضمن الرؤى الاستراتيجية والمستقبلية للقيادة الوطنية.
وأشار إلى عدد من مشروعات الهيئة الاتحادية الكبرى في إمارة عجمان والمنطقة الشمالية في الدولة، حيث سيتم الانتهاء من المرحلة الأولى فيما يجري تنفيذ المرحلة الثانية من محطات توزيع الكهرباء في عجمان، لافتا إلى إنشاء أربع محطات جديدة، هي عجمان الرئيسية والجرف والمويهات ومصفوت بتكلفة 1.470 مليار درهم، على أن ينتهي المشروع كاملا خلال الربع الأول من عام 2016.
ونوه صالح بالتوسعة في محطة عجمان الرئيسية وإضافة محولات وكيبلات جديدة في المحطة.
ولفت إلى مشروع تحلية المياه في إمارة عجمان في منطقة الزوراء بطاقة إنتاجية تصل 10 ملايين جالون، مشيرا إلى أنها ما تزال في مرحلة الاختبارات التشغيلية في تحلية المياه بطريقة « التناضح العكسي»، حيث ستستلمها الهيئة الاتحادية خلال شهر مايو من العام الحالي.
ولفت محمد صالح إلى أنه الهيئة بصدد إنشاء محطة جديدة في عجمان بطاقه إنتاجية تصل 30 مليون جالون يوميا، على أن يبدأ العمل فيها خلال العام الجاري بتكلفة 750 مليون درهم بالشراكة والتعاون مع القطاع الخاص.
وأكد أنه ضمن بادرة الربط المائي داخل الدولة التي تنفذها الهيئة سيتم الربط بين إمارتي عجمان وأم القيوين عبر خط قطره يصل ألفا و/ 200/ ملي مما يساعد على نقل الماء بشكل أسرع والتغلب على الأعطال بسهولة ودقة أكثر.
وشدد على أنه في إطار حرص الهيئة على تحقيق أهدافها ومتابعة توجهات الحكومة في استخدام الخدمات الذكية، تم البدء بتغير وتبديل كل العدادات خلال مدة خمس سنوات واستبدالها بعدادات ذكية حديثة مشيرا إلى أن العدد الحالي هو 3000 عداد للكهرباء و250 ألف عداد للماء في المناطق التي تخضع لإشراف الهيئة الاتحادية.
وبين محمد صالح أهمية العدادات الذكية وتمكنها من القراءة عن بعد والتعرف على مناطق الصرف أو التسريب بشكل أدق مع سهولة الوصول ليها وترشيد الطاقة وتلافي أخطاء القراءات بجانب تحقيق رضاء المتعاملين ودقة الفواتير ويختصر الزمن على الهيئة الاتحادية والمتعاملين.

اقرأ أيضا

«سند» توقع أول عقدين في أوروبا الشرقية