الاتحاد

الاتحاد نت

حملة مصرية تطالب بتعيين الراقصة دينا نائبة لسعد الصغير

اشتعل موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي بآلاف التغريدات المعلقة، على تقدم المطرب الشعبي المصري سعد الصغير إلى اللجنة العليا للانتخابات، لتسجيل نفسه كمرشح رسمي، بعد حصوله على أكثر من 50 الف توكيل من انصاره ومعجبيه بجميع محافظات مصر.

واكتسح سعد الصغير والراقصة المصرية دينا البطلة لافلامه موقع "تيويتر" بسيل من التعليقات اللاذعة التي طالبته بضرورة، أن تصبح دينا نائبة له في حال فوزه بمقعد رئاسة مصر حتى يرضى عنه الشعب المصري.

وفي هذا الصدد، كتب سعد شكري: "اقترح على سعد الصغير اختيار الراقصة دينا نائبة له على الأقل رفيقة كفاح وزميلة تحرش".

يذكر أن دينا تعرضت لتحرش خلال افتتاح احد افلامها بدور السينما، قبل عامين بوسط القاهرة وكان برفقتها الصغير.

وقال مينا مرقص: "بعد إعلان ترشح سعد الصغير للرئاسة.. دينا تقول لن ارضى بأقل من وزارة الثقافة".

وعلق محمد خليل "أنا مش قلقان طالما دينا الراقصة هتبقى النائبة لسعد فأنا مطمئن على مستقبل البلد".

وكتب عمرو عزت: "أنباء عن اجتماعات عصيبة بين حملتي دعم سعد الصغير وهياتم لتوحيد الصف".

وكان نشطاء "فيس بوك" قد دشنوا قبل 3 أسابيع حملة ساخرة لترشيح الراقصة هياتم رئيسة لمصر.

وطالب سلامة عبد الحميد بحصول دينا على منصب مستشار الأمن القومي، قائلاً: "لو سعد الصغير بقى رئيس دينا هتبقى مستشارة الأمن القومي والسبكي (منتج أفلام سعد الصغير ودينا) رئيس وزراء وفيفي عبده محظورة (في إشارة لوصف جماعة "الإخوان" قبل الثورة المصرية)".

يشار إلى أن سعد الصغير توجه صباح أمس إلى مقر اللجنة العليا للانتخابات بالعاصمة المصرية للتقدم بأوراق ترشحه، غير أن اللجنة رفضت استلام أوراقه بسبب عدم استيفاءه بعض البيانات الخاصة به رغم حصوله على 50 الأف توكيل من مؤيديه.

اقرأ أيضا