الاتحاد

عربي ودولي

قضاة تونسيون يطالبون باستقلال القضاء

تونس (وكالات) - نظم عشرات القضاة أمام المجلس التأسيسي التونسي (البرلمان) وقفة احتجاجية امس للمطالبة باستقلالية الهيئة الوقتية للقضاء المزمع تأسيسها. ورفع المشاركون في الوقفة، التي دعت إليها جمعية القضاة التونسيين، شعارات تدعو إلى “ضمانات واضحة باستقلالية المؤسسة القضائية وعدم تداخلها مع سلطة المؤسسة التنفيذية، وعدم تسييسها”.
ويأتي تحرك القضاة مع شروع نواب المجلس التأسيسي امس في مناقشة قانون إحداث الهيئة الوقتية للقضاء العدلي، ومن المنتظر أن تتم المصادقة عليه اليوم الجمعة بعد استيفاء النقاش بخصوصه.
وأعربت كلثوم كنّو، رئيس نقابة القضاة، أن “النقابة متمسكة بمطلبها في ضمان الاستقلالية المالية والسياسية لهيئة القضاء العدلي”.
في غضون ذلك، تظاهر أقارب المعارض التونسي شكري بلعيد الذي اغتيل في فبراير الماضي، امس أمام محكمة تؤوي مكتب قاضي تحقيق مكلف بالقضية للتنديد بطول فترة التحقيق في حين لا يزال مرتكب الجريمة فارا. وهتف أفراد أسرة المعارض وعشرات المتظاهرين بشعارات تدين حزب النهضة الحاكم وتتهمه بالمسؤولية في الجريمة.
وقالت بسمة الخلفاوي أرملة بلعيد “احذر النهضة من غضب الشعب” مضيفة “أقول لحكومة الفشل والخيانة ولحركة النهضة ورئيسها راشد الغنوشي، إننا لن نسكت”.

اقرأ أيضا

مساعدات إماراتية تغيث أهالي «تريم»