الاتحاد

حفلات الأعراس

انتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة الراقصات في حفلات الأعراس النسائية، وقد لا يخلو عرس للنساء منها، فما إن يتحدد موعد العرس لدى بعضهم حتى تجدهم قد سارعوا بحجز الفرقة من مطربة وراقصة وجوقة غنائية ، ومثل هذه الحفلات الجديدة تضيف أعباء على كاهل العريس المثقل أصلا بالديون ناهيك عن أنها ليست من عاداتنا وتقاليدنا ·
إن كل من أراد التكسب السريع في بلادنا يقوم بتكوين فرقة حتى لو كانت بعيدة عن الطرب الأصيل وقد أصبح وجودها اليوم وجبة رئيسية في معظم حفلات الزفاف حتى لو تكلفت مبلغاً كبيراً·
إخوتي إنه تحد واضح لعاداتنا وتقاليدنا، وأنا لا أحارب مظاهر الفرح في الأعراس بقدر ما أحارب الإسفاف والإسراف،وللفرح مظاهر عديدة ومختلفة ولا يشترط فيه وجود الراقصات، لذا أقول لكل من أراد أن يقيم حفلة زفاف للنساء أن المدعوات يأتين للتحية، ولا يتطلعن لمتابعة وصلة غنائية·

مريم راشد - العين

اقرأ أيضا