الاتحاد

عربي ودولي

«يونيسيف» تساهم في تعليم الطلاب السوريين بالأردن

عمان (أ ف ب) - وقعت الحكومة الأردنية أمس، اتفاقاً مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسيف» تقدم بموجبه الأخيرة منحة للمملكة قيمتها 1,6 مليون دولار لدعمها في تحمل أعباء قبول الطلبة السوريين في مدارسها. وأوضح بيان رسمي أن الجانبين وقعا اتفاق المنحة وقيمتها 1,6 مليون دولار «بهدف دعم الحكومة الأردنية في تحمل أعباء ناجمة عن استضافة الطلبة السوريين في مدارس وزارة التربية والتعليم للفصل الثاني للعام الدراسي 2011-2012». وأضاف البيان أن الاتفاق يتضمن «دعم الرسوم المدرسية، وثمن الكتب المقررة والمدارس المستأجرة، ودروس التقوية التعويضية، إضافة إلى النشاطات الاجتماعية».
ونقل البيان عن وزير التخطيط والتعاون الدولي الأردني جعفر حسان قوله إن «الاتفاقية تهدف إلى دعم وزارة التربية التعليم مالياً لتمكينها من تحمل أعباء إضافية ناجمة عن استضافة طلبة سوريين للفصل الدراسي الثاني، والذين وصل عددهم إلى حوالي 5500 طالب وطالبة». من جانبها، قالت ممثلة يونيسيف في الأردن دومينيك هايد إن المنظمة «ستساهم في تخفيف العبء على نظام التعليم الحكومي متيحة في الوقت ذاته للأطفال السوريين مواصلة تعليمهم».
وكان وزير خارجية الأردن ناصر جودة صرح الأحد الماضي، على هامش مؤتمر «أصدقاء الشعب السوري» في إسطنبول، أن «الأردن يستضيف الآن أكثر من 90 ألف مواطن سوري، إضافة إلى بضعة آلاف من اللاجئين، قدموا إليه منذ بداية الأزمة السورية» منتصف مارس 2011. ويقول الأردن أن معظم هؤلاء اللاجئين يقيمون مع أقاربهم في مدينتي المفرق والرمثا شمال المملكة.

اقرأ أيضا

الكونجرس الأميركي يسعى لإلغاء أمر ترامب سحب القوات من سوريا