الاتحاد

الإمارات

افتتاح مقر «الإمارات لتعليم قيادة السيارات» بالعين قريباً

غرفة المحاكاة لتعليم قيادة السيارات عبر الكمبيوتر (من المصدر)

غرفة المحاكاة لتعليم قيادة السيارات عبر الكمبيوتر (من المصدر)

عمر الحلاوي (العين) - أكملت شركة الإمارات لتعليم قيادة السيارات، التجهيزات النهائية لافتتاح مبناها الجديد في العين قريباً، بحسب الدكتور طيب كمالي رئيس مجلس إدارة الشركة.
وقال كمالي إن المبنى الجديد يعتبر أول مبنى متكامل بمواصفات عالمية للتدريب والتأهيل للحصول على رخصة القيادة في مدينة العين وضواحيها. جاءت تصريحات كمالي في تصريحات لـ «الاتحاد» خلال جولة تفقدية للاستعدادات للافتتاح والانتهاء من التجهيزات النهائية. وأوضح أن المبنى يشتمل على برج مراقبة وتعليم السائقين وإرسال التوجيهات للمركبات في ساحة التدريب عبر أجهزة متطورة متصلة بكل مركبة، فيما قسمت الساحة إلى 5 مناطق تدريبية أنشئت بمواصفات عالمية ومساحات محدّدة بدقة، إضافة إلى أجهزة للمساعدة في التحكّم بالمركبة والقيادة بشكل آمن، حيث تختلف كل منطقة عن الأخرى حسب نوع التدريب والقدرات.
وأضاف: كما يشتمل المبنى على قاعات تدريب نظرية وغرفة محاكاة متكاملة بها 5 أجهزة محاكاة للمركبات الصغيرة والكبيرة؛ لتدريب الطالب على القيادة، حيث يعطي البرنامج درجة في نهاية الاختبار تحدد المستوى، إضافة لوجود قاعة متطورة للأمن والسلامة وأخرى للتعرف على أجزاء المركبة.
ولفت كمالي إلى أن الشركة سجلت ارتفاعاً واضحاً في عدد الطلاب الناجحين باختبارات الموقف والرجوع والجسر بنسبة 15 في المائة ما بين الطلاب الممتحنين، فيما توفر للمتقدمين للحصول على رخصة قيادة عدة لغات مختلفة من بينها: العربية والإنجليزية، كلغتين أساسيتين للمنهج والتدريب؛ لإيصال المعلومات بالشكل الصحيح.
وقال إن المبنى الجديد يعكس اهتمام القيادة الرشيدة بقضية الحوادث المرورية والعمل على الحد منها بعدة طرق من بينها ذلك المبنى الذي يدرب السائقين الجدد على أفضل طرق القيادة الآمنة والصحيحة والتي تقود إلى الالتزام بقوانين السير والمرور، ومعرفة البيئة الإماراتية وطرقها، حيث إن القيادة الآمنة تحتاج لإرشادات ليس فقط على مستوى التدريب النظري والعملي، بل على مستوى المدارس والجامعات والإعلام، حيث يجب على من يحصل على رخصة قيادة أن يكون ملماً بتلك الإرشادات من الناحية النظرية والعلمية.
وأضاف أن الشركة تقدّم خدمات شاملة وتعتبر من أرقى الخدمات في المنطقة، وهنالك تركيز على الجانب النظري الذي يشتمل على معلومات مركزة، حيث إن تلك المناهج يتم تطويرها بشكل دوري؛ نتيجة الدراسات الميدانية والعمل على الحد من الحوادث والقيادة الآمنة. ولفت إلى أن التدريب العملي يجري في ساحات منظمة ودقيقة من ناحية الترتيب والمتابعة والنظام وتخطيط الأرض ووجود برج المراقبة، حيث من خلال أفضل الممارسات والأنظمة العالمية في هذا المجال حيث توجد متابعة دقيقة لكل طالب متدرب، وهنالك محاكاة للطرق الحقيقية في المساحة تشبه الطرق الخارجية، مع توفير إجراءات الأمان للمتدربين.
من جانبه، أوضح خالد بن عامر الشميلي مدير الشركة في العين، أن التجهيزات وصلت حالياً إلى المرحلة النهائية، والتي تعتبر من أفضل التجهيزات من ناحية المعدات والمساحة والوسائل المستخدمة، لافتاً إلى أن الشركة شهدت تطوراً ملحوظاً خلال الفترة الأخيرة.
ولفت إلى أن الشركة وضعت 3 أنواع من الامتحانات تسهيلاً على الطلاب، هي: الشفوي، والكتابي، وعبر أجهزة الكمبيوتر، وذلك بناء على المؤهلات العلمية للطالب ورغبته. ولفت الشميلي إلى أن المتقدمين الذين لا يملكون رخصة قيادة صالحة من بلدانهم لديهم خياران، إما البداية من المرحلة المبتدئة، وفي حال معرفته بالقيادة يجري امتحان تحديد مستوى الذي يقسم إلى 4 مستويات، أولها المستوى المبتدئي، والذي يتطلب حضور 32 حصة، مدة كل منها نحو 30 دقيقة، والمتوسط، والذي يتطلب 26 حصة.
وقال: أما المستوى فوق المتوسط فيتطلب إنجاز 20 حصة، فيما يحتاج المتقدم إلى 8 حصص، قبل إجراء امتحان الموقف والرجوع والجسر الذي يتم تحت إشراف إدارة الترخيص وآليات السائقين.
وأشار إلى أن الفصول التعليمية النظرية تم تزويدها بأفضل الأجهزة والمعدات وأكثر الوسائل التعليمية تطوراً، وبعد اكتمال التدريب النظري والعملي يعقد امتحان الموقف والرجوع والجسر في مبنى الشركة تحت إشراف إدارة تراخيص الآليات والسائقين، ومن ثم بعد النجاح يجري امتحان الشارع.
وأضاف أن المبنى جهز بمرافق حيوية، ويشتمل على خدمات متنوعة للجمهور مع وجود مطعم فاخر، وأجهزة صرف آلي، ومرافق أخرى مثل الاستراحات وحدائق خارجية مع مناطق انتظار مختلفة، وحافلات داخلية لتوصيل الطلاب إلى مناطق التدريب.
وقال مدير الشركة في العين، إن المبنى يحتوي على مكتب متخصص في تخفيض النقاط السوداء التابع لإدارة المتابعة الشرطية، حيث تعطي الشركة الدروس النظرية الخاصة بتخفيض النقاط السوداء للذين سحبت رخصهم، بعدما بلغت النقاط المرورية الحد التراكمي وهو 24 نقطة أو أكثر.

اقرأ أيضا

هزاع المنصوري: أتطلع لرؤيتكم جميعاًً في ندوة «الإنسان في الفضاء»