الجمعة 30 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

مؤسسة رسمية تتهم المعارضة و«الأعداء» بقتل الفتاة ندا أغا أثناء احتجاجات طهران

مؤسسة رسمية تتهم المعارضة و«الأعداء» بقتل الفتاة ندا أغا أثناء احتجاجات طهران
18 أكتوبر 2009 01:25
أعلنت «مؤسسة شهداء إيران» أمس، نيتها إعلان الفتاة ندا أغا سلطان «شهيدة» إذا ثبت أنها قتلت على يد أحد «أعداء الدولة» خلال الاحتجاجات التي تلت الانتخابات الرئاسية في يونيو الماضي. وتحولت ندا إلى رمز للاحتجاج الشعبي والقمع الذي تلاه إثر إعادة انتخاب محمود نجاد رئيسا لإيران في 12 يونيو الماضي. وأفاد رئيس المؤسسة الرسمية مسعود ظريبفان الذي نقلت تصريحاته وكالة «ايلنا» بقوله «يبدو من الصور أن مقتل ندا أغا سلطان هو نتيجة مؤامرة حاكها المعارضون مع العدو». وأضاف «إذا أكدت وزارة الاستخبارات ذلك فإن عائلتها ستتلقى بطريقة أو أخرى تعويضات من المؤسسة». وتقدم مؤسسة الشهداء وقدامى المحاربين تسهيلات ومساعدة مالية لعائلات قتلى وجرحى الحرب بين العراق وإيران (1980-1988) وكل الذين قضوا في سبيل إيران. وأثار شريط الفيديو حول مقتل ندا الذي بث على الانترنت، استنكارا واسعا في العالم وظهرت فيه الفتاة مطروحة أرضا ووجهها مضرج بالدم وعيناها مفتوحتان. وقيل إنها أصيبت برصاصة في الصدر في 15 يونيو الماضي خلال الاحتجاجات في طهران. وفي يوليو الماضي، أعلنت الشرطة الإيرانية أن مقتل ندا كان مختلقا بينما طلب نجاد من القضاء التحقيق في مقتلها متهما «معارضين وأعداء باستخدام هذه القضية سياسيا لتلطيخ سمعة إيران». وفي محصلة رسمية، قتل 36 شخصا في تلك الاضطرابات التي تلت الانتخابات لكن المعارضة تؤكد عن سقوط 72 قتيلا.
المصدر: طهران
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©