الاتحاد

الإمارات

عمار النعيمي يصدر قراراً بتشكيل مجلس لتنسيق العمل الخيري والأوقاف بعجمان

عجمان (وام) - أصدر سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، رئيس المجلس التنفيذي قرارا بشأن تشكيل “مجلس تنسيق العمل الخيري والأوقاف” في إمارة عجمان برئاسة سموه.
ونص القرار رقم” 3 “ لسنة 2012 على أن يضم مجلس تنسيق العمل الخيري والأوقاف في عضويته، الشيخ محمد بن علي النعيمي نائبا لرئيس المجلس، وعضوية كل من الشيخة عزة بنت عبدالله النعيمي، وسالم بن أحمد النعيمي، وعبيد حمد الزعابي، والدكتور عبدالله الأنصاري.
وحددت اختصاصات المجلس بالمرسوم الأميري رقم” 9 “ لسنة 2012 بخلق مزيد من قنوات التعاون المثمر والتواصل المستمر بين الجمعيات الخيرية وصناديق الأوقاف العاملة في الإمارة، بهدف استقطاب جهودها وتنسيقها وتضافرها بصورة فاعلة وصولا لتحقيق أهدافها الخيرية والإنسانية وحثها على بذل مزيد من الجهود، إضافة إلى العمل بصورة مشتركة ومتكاملة لتنفيذ مشاريع استثمارية ذات مردود مالي كبير يستغل في تطوير العمل الخيري وزيادة عدد مجالاته في الإمارة أو لإنجاز جلائل أعمال البر والإحسان في الإمارة وفي خارجها مما لا تستطيع جمعية خيرية تحقيقه منفردة.
كما تضمنت الاختصاصات التنسيق مع قيادات الجمعيات الخيرية وصناديق الأوقاف بشأن وضع خطة استراتيجية في الإمارة لتعزيز جهود الجمعيات الخيرية والأوقاف في نشر قيم التكافل والتعاون، وغير ذلك من القيم الإسلامية والإنسانية السمحة وبغرض تسخير مساعدات الجمعيات الخيرية المالية والعينية لتغطية كافة الشرائح الاجتماعية المحتاجة لتلك المساعدات المالية والعينية.
وشملت الاختصاصات تشجيع الدراسات والبحوث عن أوضاع الفئات المحتاجة للعون الإنساني في الإمارة وتوفير قاعدة بيانات مركزية ذات علاقة بالفئات الاجتماعية المستحقة للمساعدات الخيرية على مستوى الإمارة لاستخدامها لأغراض الإحصائيات والبحوث ولأغراض توزيع المساعدات والمنح من قبل جميع الجمعيات الخيرية وصناديق الأوقاف في الإمارة، إضافة إلى تبادل الخبرات والمعلومات بين الجمعيات الخيرية وصناديق الأوقاف العاملة في الإمارة بغية رفع الأداء المؤسسي في قطاع العمل الخيري وتطوير قدرات العاملين في ذلك المجال عن طريق إيجاد مزيد من فرص العمل المشترك والتعاون فيما بينهم ودعم البرامج التدريبية والتأهيلية لتطوير مهاراتهم مما يساعد في تحسين أداء الجمعيات الخيرية وصناديق الأوقاف في الإمارة.
وتضمن المرسوم اختصاصات أخرى مثل وضع سياسات وتشريعات محلية فاعلة لتنظيم مزاولة العمل الخيري في الإمارة لضمان الوفاء بمتطلبات القوانين السارية في الدولة ولمنع تضارب أعمال ونشاطات الجمعيات الخيرية مع بعضها البعض، بجانب توجيه الأعمال والنشاطات المذكورة لتحقيق الغايات النبيلة والإنسانية التي تستهدفها عادة الجمعيات الخيرية وصناديق الأوقاف والسعي لتنظيم شؤون الأوقاف في الإمارة ومساعدتها عن طريق تزويدها بالخبرات الاقتصادية والفنية اللازمة المتوافرة في دوائر حكومة الإمارة بغية تمكينها من استثمار أموالها في مشاريع التنمية بالإمارة وعلى نحو يضمن زيادة تلك الأموال الوقفية لاستغلالها في تطوير مجالات العمل الخيري المختلفة بالإمارة.
كما شملت هذه الاختصاصات متابعة أعمال كل جمعية خيرية أو صندوق وقف في الإمارة لضمان قيام كل منها بأعمالها في حدود الاختصاصات المقررة لها وفقا لأحكام المرسوم الأميري المنشئ لها أو أحكام نظامها الأساس والتأكد من إنفاق أموالها فقط لغايات تحقيق الأغراض المحددة لها ولمساعدتها في إزالة أي عقبات تعوق ممارستها لاختصاصاتها وتحقيقها لأهدافها.
كما أصدر سموه قرارا بصفته رئيس مجلس أمناء مجلس تنسيق العمل الخيري والأوقاف في إمارة عجمان بتعيين عبيد محمد جمعة المطروشي أمينا عاما لمجلس تنسيق العمل الخيري والأوقاف ويتولى المهام والاختصاصات والمسؤوليات المحددة له بالمرسوم الأميري رقم” 9 “ لسنة 2012 بشأن إنشاء مجلس تنسيق العمل الخيري والأوقاف في إمارة عجمان.

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي