الاتحاد

الإمارات

إنشاء محطة لتحلية المياه في فلج المعلا بأم القيوين بقدرة مليون جالون يومياً

المحطة الرئيسية لتحلية المياه التي تغذي مناطق  أم القيوين

المحطة الرئيسية لتحلية المياه التي تغذي مناطق أم القيوين

كشفت دائرة المياه بأم القيوين عن تنفيذها العديد من المشاريع خلال العام الجاري 2010، ومن أهمها إنشاء محطة تحلية المياه في منطقة فلج المعلا، بإنتاجية قدرها مليون جالون يومياً، إضافة إلى إنشاء خزان لمياه الشرب بسعة 500 ألف جالون، تدعمه محطات لضخ المياه المنتجة.
وأكدت المهندسة عائشة عبدالله المعلا مدير عام دائرة المياه بأم القيوين، أن المشاريع التي ستنفذها الدائرة جاءت بناء على توجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، حيث أمر سموه بإنشاء محطة تحلية جديدة في منطقة فلج المعلا، لسد احتياجات المواطنين والمقيمين من كميات المياه المطلوبة في المنطقة.
وأضافت عائشة أن توجيهات حاكم أم القيوين، جاءت من منطلق حرصه على توفير سبل الحياة الكريمة للمواطنين والمقيمين في الإمارة، وذلك من خلال تنفيذ العديد من المشاريع الهامة، لزيادة انتاج المياه، إضافة إلى تطوير شبكات النقل، والتي ستساهم في تنويع مصادر المياه في مناطق الإمارة.
وأوضحت عائشة أن الدائرة أجرت مؤخراً العديد من البحوث والدراسات اللازمة لتنويع مصادر المياه بكميات ومقاييس مناسبة في مناطق الإمارة ومنها فلج المعلا، والتي جاءت بناء على توجيهات حاكم أم القيوين.
وأشارت إلى أن محطة تحلية المياه التي ستنفذ في منطقة فلج المعلا ستكون مطابقة للمواصفات والمقاييس العالمية، إضافة إلى أنها ستتكون من 4 وحدات بقدرة إنتاجية تبلغ مليون جالون يومياً، لافتة إلى أن لكل وحدة 250 ألف جالون يومياً.
ولفتت إلى أن هناك مشاريع أخرى ستنفذها الدائرة في فلج المعلا ومنها مشروع إنشاء خزان لمياه الشرب بسعة 500 ألف جالون، تدعمها محطات لضخ المياه المنتجة، بالإضافة إلى تحسين وتطوير شبكات نقل وتوزيع المياه التي تغذي المنطقة، وتحديد كمية الطلب التي تحتاجها من المياه.
وقالت عائشة إن أم القيوين تشهد تطورا عمرانيا وزيادة سكانية، مما يترتب عليهما توفير احتياجات الإمارة من المياه لمواكبة التطور السريع، والارتقاء بالخدمات من خلال الجهود التي تقوم بها الدائرة.
وأوضحت أن الدائرة قامت بإنشاء شركة مياه أم القيوين لتنظيم استعمال المياه للأغراض الصناعية، موضحة أن الشركة ستقوم بإنشاء 4 وحدات تحلية مياه في الإمارة بإنتاجية قدرها 150 ألف جالون يومياً خلال عام 2010.
وأكدت مدير عام دائرة المياه بأم القيوين، أن الدائرة وضعت خطة لعام 2010 تهدف إلى تحقيق التوازن المائي بعيد المدى بين الموارد المائية المتاحة والطلب عليها خلال السنوات القادمة، وتفعيل إجراءات المحافظة على الماء وترشيد استعماله في جميع القطاعات، إضافة إلى تعزيز إجراءات الرقابة للحد من الإسراف والهدر.
كما عملت دائرة المياه على وضع برامج استراتيجية مائية متكاملة للإمارة، وذلك بدراسة ومتابعة أحوال المياه الجوفية فيها، عن طريق مواصلة إجراءات الكشف الموقعي على الآبار المائية، وخاصة في المزارع، وجمع البيانات المتعلقة بأعماقها وطاقتها الإنتاجية ونوعية مياهها المستغلة لتأمين الاحتياجات المستقبلية من المياه.
من جهة أخرى، قالت عائشة عبدالله المعلا مدير عام دائرة المياه بأم القيوين، إن الدائرة انتهت من تنفيذ معظم المشاريع الجديدة التي نفذتها في منتصف العام الماضي، ومن أهمها مشروع تركيب خطوط أنابيب جديدة مطابقة لمواصفات الصحة العالية ذات جودة عالية، حيث بلغت طولها 75 كيلومتراً موزعة على منطقة السلمة بطول 30 كيلومتراً، والراعفة بـ 15 كيلومتراً، وصناعية أم القيوين بـ 30 كيلومتراً.
وأشارت إلى أن الدائرة ستستمر في تنفيذ باقي المشاريع خلال العام الجاري 2010، وذلك من خلال الخطة التي وضعتها لتنويع مصادر المياه في الإمارة.

اقرأ أيضا