الاتحاد

عربي ودولي

إطاحة «أخطر خلية داعشية» تستعد لاستهداف انتخابات العراق

بغداد (وكالات)

أعلن رئيس اللجنة الأمنية في مجلس ديالى صادق الحسيني، تفكيك أخطر خلية «داعشية» قرب ب‍عقوبة كبرى مدن ديالى، مشيراً إلى أن الخلية كانت بحوزتها أسلحة ومتفجرات لاستهداف الانتخابات المقبلة. وأبلغ الحسيني «السومرية نيوز»، بالقول إن «فريقاً أمنياً من استخبارات ومكافحة الإرهاب بوزارة الداخلية نجح في الاطاحة بخلية (داعشية) هي الأخطر قرب بعقوبة واعتقال 3 من أفرادها بعملية نوعية». وأضاف أن «الخلية كانت بحوزتها عشرات الأسلحة والمتفجرات وهي مهيأة لاستهداف الانتخابات البرلمانية» المقررة في 12 مايو الحالي. بالتوازي، أفاد النقيب عماد البياتي من شرطة نينوى، أن انفجار عبوة ناسفة استهدف دورية للشرطة المحلية بمنطقة 17 تموز في الساحل الأيمن للموصل، أسفر عن مقتل 3 من رجال الدورية وإصابة 5 آخرين بجروح متفاوتة. إلى ذلك، أعلن العميد يحيى رسول المتحدث باسم مركز الإعلام الأمني، أمس أن قوة الشرطة الاتحادية و«الحشد الشعبي» نفذا عمليات مشتركة لدك أوكار «داعش» بالعضيبة والشريفية ضمن قرى الحويجة جنوب غرب كركوك، أسفرت عن كشف وتدمير أنفاق ومضافات تحتوي على أسلحة وأعتدة حربية مختلفة.

اقرأ أيضا

دبلوماسي أميركي: ترامب ربط دعوة زيلينسكي بتحقيقات حول الديمقراطيين