الاتحاد

الرياضي

30 لقباً للأهلي في الألعاب الفردية والجماعية الموسم الماضي

الأهلي نجح في الفوز بلقب بطولة الأندية الخليجية لليد (من المصدر)

الأهلي نجح في الفوز بلقب بطولة الأندية الخليجية لليد (من المصدر)

واصل النادي الأهلي تفوقه للموسم الثاني على التوالي في العديد من الألعاب الفردية والجماعية، وتمكن الموسم الماضي من حصد 30 لقباً محلياً في جميع مسابقات الفرق الأولى والمراحل السنية، من بين 72 مركزا متقدما الموسم الماضي، في سابقة هي الأولى من نوعها للقلعة الحمراء على مدار تاريخها، بعيدا عن كرة القدم، وحقق الأهلي ألقابه ثلاثينية في 7 ألعاب هي، كرة اليد، كرة السلة، الكرة الطائرة، كرة الطاولة، الدراجات، ألعاب القوى، والكاراتيه.
ووضع مجلس إدارة الأهلي خطة استراتيجية للاستمرار في مطاردة الألقاب لكافة الألعاب الفردية والجماعية، مثل اليد والسلة والكرة الشاطئية والكاراتيه والدراجات وألعاب القوى خلال الموسم الجاري، ليس محليا فقط، ولكن خليجياً وعربياً وقارياً.
واثمرت الخطة الأهلاوية عن تحقيق المزيد من النتائج الإيجابية والألقاب سواء على المستوى المحلي حتى هذه اللحظة وقبل فترة من ختام الموسم، أو على المستوى الخارجي خليجياً وقارياً، حيث فاز فريق السلة بكأس نائب رئيس الدولة، وشارك في بطولة دبي الدولية للمرة الثانية على التوالي، كما حقق الثنائية عندما توج بلقب بطولة الدوري للسنة الثانية على التوالي، وتأهل للمشاركة في بطولة الأندية الخليجية لكرة السلة في مسقط مايو المقبل.
وفي كرة اليد قبض الفرسان على المركز الثاني آسيويا ونجحوا بعدها في حصد لقب بطولة الخليج للأندية التي انتهت مؤخراً، كما ينافس فريقا الشباب والرجال على لقب الدوري.
وحقق فريق الأهلي للكرة الشاطئية لقب الدوري للمرة الثانية على التوالي وبطولة كأس السوبر للمرة الثانية أيضاً.
حصاد وفير
في الألعاب الفردية لم يختلف الحال، حيث حقق فريق الدراجات الفوز بلقب طواف السعودية، بالإضافة إلى لقب بطولة “الأحمدية المباركية” بالكويت للرجال والشباب، ويتصدر الفريق دوري الرجال والشباب ومرشح بقوة لحسم اللقب أيضاً، كما تنافس فرق الشباب والرجال على ألقاب مسابقات ألعاب القوى وبات الفريق قريبا من تحقيق الألقاب المحلية هذا الموسم، وفي الكاراتيه حصد الفرسان الذهب والميداليات محليا ودوليا، ونجح الفريق في الفوز بدرع دوري الأشبال والناشئين، ويطارد الآن بطولات الرجال التي تبدأ قريبا، ولا تزال نجاحات اللعبة مستمره بعد الفوز ببطولة العالم في اليونان قبل عامين في اطار خطة شاملة وضعت للنهوض باللعبة وإيصال لاعبيها إلى العالمية.
اهتمام متزايد
من جانبه، كشف أحمد خليفة حماد المدير التنفيذي للنادي الأهلي الأسباب التي قادت القلعة الحمراء لتبوء مكانة متقدمة في المنافسة على البطولة في الألعاب الفردية والجماعية وحصد الألقاب الواحد بعد الآخر، حتى بلغت أرقاما غير مسبوقة لأي ناد آخر بالدولة، وأشار إلى أنها ثمرة الدعم اللامحدود من قبل سمو الشيخ حمدان بن محمد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس النادي الأهلي، حيث يتابع سموه كل إنجازات الألعاب المختلفة بالنادي ويوجه بتوفير كل ما يلزم لضمان تفوق القلعة الحمراء.
ولفت إلى أن السنوات الثلاث الأخيرة منذ تولي عبد الله النابودة رئاسة مجلس الإدارة، وضعت خطة استراتيجية تعتمد على الاهتمام بكل أنواع البطولات ومختلف الأعمار السنية في جميع الألعاب التي يضمها الأهلي، وذلك عبر توفير أفضل العناصر من لاعبين وإداريين ومدربين وخبراء، بالإضافة لتذليل كافة الصعاب أمام اللاعبين انفسهم لتوفير بيئة قادرة على إيجاد ظروف جيدة تدفع الفرق لصنع الإنجارات.
أهتمام غير مسبوق
وقال حماد: الاهتمام الغير المسبوق انعكس بشكل إيجابي على نتائج الفريق، وبالتالي عزز الأهلي نفسه كمركز قوة مهم في مختلف الرياضات بالدولة، ونجح في حصد البطولات والألقاب، التي يقف خلفها عشرات الإداريين والمدربين والموظفين وكلهم يعلمون من أجل التميز والصدارة”.
وتابع: “تتلخص استراتيجية مجلس الإدارة سواء التي تم تنفيذ المرحلة الأولى منها أو خلال المرحلتين الثانية والثالثة أن يكون الأهلي الرقم 1، في رياضة الإمارات، وذلك عبر مسارين للعمل، هما الفني والإداري”.
وتابع: “على المستوى الإداري أيضا هناك نجاحات تحققت ما يعني أننا نعيش واحداً من العصور الذهبية في تاريخ الأهلي من حيث الإنجازات والبطولات، وباتت الأندية تتطلع لتجاربنا، خصوصا بعد مبادرة الأهلي في جائزة التميز والإبداع، التي اطلقها داخليا لجميع منتسبيه وكانت هدفا لأندية أخرى طلبت الاطلاع على تلك الجائزة لتطبقها داخليا لديها، كما أفرزت مبادرة نظام المقترحات والشكاوى عن العديد من الأفكار، التي ستؤخذ بعين الاعتبار، وسيتم تنفيذها للنهوض بكافة المناحي داخل النادي”.
استراتيجية التميز
وأشار حماد إلى أن الفوز في الموسم الماضي بـ 34 لقبا لبطولات مختلفة و72 مركزا متقدما بين ثاني وثالث يعكس أن هناك عملا يتم بالفعل في القلعة الحمراء، وقال: “نحن الآن في المرحلة الثانية من الخطة الاستراتيجية التي تعني بالحفاظ على المكتسبات والإنجازات، مع الاهتمام بالمشاركات الخارجية لتحقيق الألقاب الخليجية والعربية والقارية أيضا في مختلف الألعاب بما فيها كرة القدم، وعلى هذا الأساس لن نفوت أي فرصة لمشاركة أي من فرقنا في بطولة خارجية سواء في لعبة فردية أو جماعية”.
ولفت حماد إلى أن المرحلة الثالثة من الخطة الاستراتيجية ترتكز على المزيد من مشاريع التطوير الإداري والتنظيمي الغير مسبوق للنادي، بالإضافة لمزيد من الاهتمام بالألعاب فردية وجماعية عبر خطط تطوير استراتيجية وعلمية يشرف عليها ويضعها خبراء في مجال تلك الألعاب، وقال: “هدفنا أن نكون ناديا رائدا ومتميزا، ليس على مستوى الدولة فقط ولكن على مستوى قارة آسيا، وهناك مشاريع سيتم الإعلان عنها لتعزيز هذا الجانب”.


نجاح إداري ومبادرات جديدة
دبي (الاتحاد) - لم يكن نجاح الألعاب الجماعية والفردية بالقلعة الحمراء وحدها التي تروى قصة نجاح النادي، ولكنها شهدت تحقيق إنجازات إدارية غير مسبوقة على مستوى إمارة دبي، حيث فاز النادي بلقب أفضل ناد بدبي للسنة الثانية على التوالي، كما حصد العام الجاري جائزة التفوق الرياضي، ولقب أفضل شركة كرة القدم وأفضل ناد، كثنائية لم يجمعها ناد آخر بالإمارة، وهي الجائزة التي يطلقها مجلس دبي الرياضي لتصنيف أندية الإمارة وإظهار مدى تميزها الإداري والتنظيمي واللوجستي. وعلى مستوى الدولة، حقق الأهلي لقب أفضل ناد متميز للعام الثالث على التوالي وهي الجائزة التي تشرف عليها الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضية والتي تعد لها لجنة خاصة تتابع جميع فعالياتها.
ويضاف إلى ذلك نجاح الأهلي في اتباع آليات تسويق وترويج غير مسبوقة عبر توقيع اتفاقيات شراكة وترويج داخل وخارج الدولة.



الكاراتيه يطرق أبواب العالمية في تحدي موسكو
أكد الدكتور علاء حلويش المدير الفني لفرق الكاراتيه بالنادي الأهلي وأحد خبراء اللعبة على المستوى العربي أن ما تم توفيره من دعم مادي ولوجستي وفني للعبة وضعها على الطريق الصحيح للمنافسة محليا وخارجيا على المستوى الدولي وليس الآسيوي أو الخليجي فقط.
وتابع: “بدأ كاراتيه الأهلي هذا العام في المشاركة بسلسلة الدوري العالمي التي يطلق عليها “البرمير لييج” كأول ناد خليجي وعربي بالمنطقة يشارك في تلك البطولات التي تقام في عدة دول مختلفة عبر تجميع نقاط ومراكز، ومن ثم يحدد مراكز الأندية عالميا في بطولة يصنفها الاتحاد الدولي للعبة على أنها الأقوى والأفضل.
وأضاف: “يمثل الأهلي اللاعب سعدي عباس وحصل على الترتيب السادس على العالم في وزن 67 وهو إنجاز يحسب للأهلي ولاتزال المنافسات مستمرة في تلك السلسلة العالمية، حيث يشارك الفريق في البطولة الثالثة التي تستضيفها موسكو الخميس المقبل”.
وشدد حلويش على أن الفريق في طريقه لتحقيق المزيد من الإنجازات المحلية والعربية والعالمية تنفيذا لتوجيهات الإدارة العليا للنادي.
وعن بطولة الأهلي الدولية التي وصفها رئيس الاتحاد الدولي بأنها تضاهي بطولات البرميرلييج من حيث التنظيم والقوة الفنية، قال: “البطولة دخلت روزنامة الاتحاد الدولي بعد النجاح الكبير الذي شهدته في نسختيها الأولى والثانية، وفي الدورة المقبلة ستشهد مزيد من الإنجازات والنجاحات، حيث باتت قبلة للاعبي الكاراتيه في العالم، بعد أن شارك في بطولة العالم الماضي أكثر من 45 دولة وما يقرب من 1100 لاعب ولاعبة للكاتا والكوميتية، وهو ما يضاف للأهلي إداريا وفنيا أيضا”.

الحمادي: نطمح إلى مزيد من الإنجازات
دبي (الاتحاد) - أشاد محمد الحمادي عضو مجلس إدارة الأهلي، مشرف الألعاب الجماعية، بالدعم اللامحدود الذي تجده ألعاب الصالات من قبل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس النادي، وسمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد نائب رئيس النادي الأهلي، وثمّن اهتمام ومتابعة عبد الله النابودة رئيس مجلس الإدارة للاعبين وإصرارهم على حضور التدريبات والمباريات والعمل على تذليل كافة العقبات أمام لاعبي فرق النادي لتحقيق المزيد من الإنجازات.
وأوضح أن تفوق الألعاب الجماعية في كرة السلة واليد والطائرة ثمرة هذا الدعم الكبير من قيادة النادي، لتحقق فرق الصالات الفوز بـ 19 لقبا.
وقال: عندما يوجد رئيس مجلس الإدارة ويتحاور مع اللاعبين ويستجيب لمطالبهم ويوجه بحل أي مشكلات تطرأ أمامهم من أجل ضمان تركيزهم خلال التدريبات، بالتالي لايكون هناك أي مبرر لعدم تحقيق الألقاب”، وثمن جهد الأجهزة الإدارية والفنية العاملة وجهدها في صعود الفرق إلى منصات التتويج، موضحا أن الفرق تطمح إلى تحقيق المزيد من الإنجازات والألقاب.
وأوضح الحمادي أن إدارة الأهلي سعت لتفريغ عدد من لاعبي الفرق المختلفة بالنادي، ما كان له بالغ الأثر في ارتفاع مستواهم، بالإضافة إلى توفير دعم لوجستي لهم، بالإضافة إلى حل مشكلات البعض الآخر، خاصة من اللاعبين المتميزين فنيا وسلوكيا وبدنيا. وعن المرحلة المقبلة بالنسبة للألعاب الجماعية في الأهلي قال: “حققت السلة انجازات كبيرة وحصدت لقب الدوري مؤخرا، كما فاز الفريق بلقب كأس نائب رئيس الدولة، وثاني وثالث بطولة دبي الدولية للسلة في موسمين، فيما حقق فريق اليد المركز الثاني آسيويا وظفر بلقب البطولة الخليجية، وفي الطريق مشاركات خليجية وعربية وقارية أخرى لفرقنا الجماعية”.


ألقاب وبطولات
دبي (الاتحاد) - سطرت ألعاب الفرق الفردية والجماعية بالنادي الأهلي 30 بطولة للرجال والشباب والناشئين والأشبال في 7 ألعاب هي، كرة اليد، كرة السلة، الكرة الطائرة، كرة الطاولة، الدراجات، ألعاب القوى، والكاراتيه.

جاءت على النحو التالي:
1- دوري كرة اليد – رجال
2 - كأس السوبر كرة اليد - رجال
3- كأس رئيس الدولة كرة اليد - رجال
4- ?كأس نائب رئيس الدولة كرة السلة – رجال
5 - الدوري العام كرة السلة - رجال
6 - كأس رئيس الدولة كرة السلة - رجال
7- بطولة الدوري الأشبال - كرة طائرة
8 - بطولة الكأس الأشبال - كرة طائرة
9 - ?بطولات الزوجي ناشئين - كرة الطاولة
10 - الدوري أشبال - كرة الطاولة
11 -? الدوري الدراجات ضد الساعة - رجال
12 - ?كاس رئيس الدولة الدراجات - رجال
13 - ب?طولة الدولة فردي ضد الساعة الدراجات - رجال
14- ?بطولة الدولة فرقي ضد ساعة الدراجات - رجال
15 - ?درع التفوق الفرق الدراجات - رجال
16- ?بطولة الدولة فردي عام الدراجات رجال
17- بطولة الدولة فردي عام - الدراجات ناشئين
18 - درع التفوق العالم الدراجات - رجال
19- الدوري العام ألعاب القوى - رجال
20 -? كاس رئيس الدولة ألعاب القوى - رجال
21- ?الدوري العام ألعاب القوى - الناشئين
22- ?بطولة الدولة الفردية ألعاب القوى - الناشئين
23- ?الدوري العام “كوميتيه” كاراتيه - رجال
24 - الدوري العام “كاتا” كاراتيه - رجال
25 -? كأس رئيس الدولة “كوميتيه” كاراتيه - رجال
26-? الدوري العام “كوميتيه” كاراتيه - شباب
27 - ?الدوري العام “كوميتيه” كاراتيه - ناشئين
28 - ?الدوري العام “كاتا” كاراتيه - ناشئين
29 -? الدوري العام “كوميتيه” كاراتيه - أشبال
30 - ?الدوري العام “كاتا” كاراتيه - أشبال

4 بطولات في كرة القدم
دبي (الاتحاد) - لم تقتصر إنجازات الفرسان على الألعاب الفردية والجماعية فقط، بل امتدت لتشمل كرة القدم حيث حققت الفرق 4 ألقاب، بخلاف الـ 30 المتعلقة بالألعاب الفردية والجماعية الأخرى، ونجح الفريق الأول في الفوز بكأس اتصالات للمحترفين للمرة الأولى في تاريخه الموسم الماضي، كما حقق فريق الشاطئية لقب الدوري الأول في الدولة، وحصل فريق 10 سنوات لكرة القدم بالنادي على لقب بطولة الشيخ سعيد بن مكتوم آل مكتوم بنادي الشباب، ونال فريق 8 سنوات لقب بطولة البراعم بنادي الشباب لاندية دبي.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. إعادة المشهد!