الرياضي

الاتحاد

تونس تحتفل بالعيد قبل العيد!

أفراح جماهير الترجي (أ ف ب)

أفراح جماهير الترجي (أ ف ب)

تونس (أ ف ب)

«عيد قبل العيد»، حل على مشجعي الترجي التونسي الذين أمضوا ليل أمس الأول يحتفلون باحتفاظ فريقهم «المئوي» بلقبه بطلاً لمسابقة دوري أبطال أفريقيا في كرة القدم، وفي رادس الذي امتلأت مدرجاته بعشرات الآلاف من مشجعي الفريق التونسي، قامت الاحتفالات على صخب الهتافات والمفرقعات والألعاب النارية احتفالا بلقب رابع في المسابقة بعد 1994، و2011 و2018.
وفي باقي مناطق العاصمة التونسية، لم يكن المشهد أقل فرحاً، خاصة في منطقة «باب سويقة»، الحي الشعبي التاريخي للترجي، حيث تجمع مئات المشجعين داخل المقاهي وخارجها، يحتفلون باللقب الرابع، وذلك حتى الساعات الأولى من فجر أمس.
وهتف المشجع محمد قائلاً: «اليوم نحتفل بالعيد قبل العيد»، في إشارة إلى عيد الفطر الذي يحل بعد أيام، وأضاف: «الترجي يفرحنا ويفرح كل التونسيين».
من جهته، قال سفيان وهو يشارك في الاحتفالات: «سنبقى دائماً الأفضل ونحن نحتفل بالمئوية، لا يوجد أي شيء يمكن أن يسعد التونسيين سوى الترجي» الذي يحتفل هذه السنة بمرور مئة عام على تأسيسه.
والترجي، «شيخ الأندية»، هو أكثر الفرق التونسية تتويجاً، ويتضمن سجله 28 لقباً في الدوري المحلي وأربعة في دوري أبطال أفريقيا، إضافة إلى ألقاب في رياضات أخرى مثل كرة اليد والطائرة والسباحة والجودو.
وسط العاصمة، أغلقت قوات الأمن شارع الحبيب بورقيبة، دون أن يحول ذلك دون توافد المشجعين إلى محيطه وطافوا حول نصب الساعة، على متن سيارات تصدح من داخلها مكبرات الصوت بعبارة «نحن الأبطال». وقال يسرى المهذبي «41 عاماً» المهم أننا نلنا اللقب ونحن نحتفل بالمئوية، تعطل تقنية المساعدة بالفيديو ليس من مسؤوليات الترجي.

اقرأ أيضا

ترامب: أريد عودة المشجعين إلى الملاعب