الاتحاد

دنيا

العربية.. تميّز

يعد الإيجاز من أبرز خصائص اللغة العربية ويدخل في ذلك الحروف، والكلمات، والتراكيبِ، منطوقةً ومكتوبةً، ومن أبرز الذين تناولوا جماليات العربية الدكتور أنس فجال، إذ يصف هذه الجماليات وصفاً علمياً جميلاً وأخّاذاً.
يتميز الحرف العربي بأنه إذا كان متحرّكاً فحركته يمكن أن لا تكتب، إلا عند اللبس، على حين أن الحرف في اللغات الأجنبية لا بدَّ من كتابة حركته بعده، وحركته حرفٌ مثله، أو حرفان آخران. فنقول في العربية “أحمد”، فلا نكتب حركة الميم، على حين نكتب في الإنجليزية مثلاً (Ahmad)، فنضع حرفاً يدل على الحركة، ونكتب في العربية (مبارك)، فلا نضع حركة للميم أو الراء ما يدل عليها إلا عند الالتباس، على حين نكتبها في الفرنسية بزيادة ثلاثةِ أحرف، ندلُّ باثنين منها على حركة الميم، وبالثالث على حركة الراء (moubarak).
أضف إلى ذلك أن الحركة في العربية إذا اضطررنا إليها وضعناها فوق الحرف أو تحته، فلم تأخذ حجماً يساوي حجمَ الحرف أو يزيد عليه كما رأينا في غير العربية، وقد نحتاج في اللغة الأجنبية إلى حرفين في مقابل حرف واحد في العربية لأداء صوت معين: (خ)= (Kh) و(ض) = (Dh) و(ث) = (Th).
وفي العربية لا نكتب من الحروف إلا ما نتلفظ به، بل قد نحذف في الكتابة بعض ما نلفظ به كما في (لكن) و(هكذا) و(أولئك)، ويندرُ أن نجد فيها ما يكتب ولا يلفظ إلا لعلَّة، كواو (عمرو) للتفرقةِ بينها وبين (عُمَر)، والتي تحذف في حالة النصب فنكتب (عَمْراً) بلا واو، ويحصل التفرقة بينها وبين (عُمَرَ) بكون (عُمَرَ) ممنوع من التنوين. على حين أننا نكتب علامة الجمع في الفرنسية ولا ننطقُها، ونكتب في الإنجليزيةِ أيضاً حروفاً لا ننطقها مثل (Knife) بمعنى سكين، و(Know) بمعنى يعرف، فلا ننطق الحرف (K) فيهما، وكذلك (Listen) بمعنى يُصغي، فلا ننطق الحرفَ (t) فيها، وأيضاً (Right) التي نُسقط منها حرفين فلا ننطقهما.
عبد الواسع السقاف:
أنـــــا العزيز ولي في الشِّعر مُعجــــزةٌ
أنّي إذا قُلت صار الكون ينطق بي
صِيتي يُسابق نُور الشَّمس إن طَلعت
على الكَواكـــب والأقمار والشُهبِ
ومنطِقي من زَمــان المُرسلين لــــــه
بَلاغـــةٌ ما أتَتْ في سالف الكُتبِ
لـــــي الصدارة في الدُنيا بفضل فَمي
لا بالقبيلةِ والأعـــــــراقِ والنسبِ
قـومي هُم اللَّفظُ والمعنى وذاك كفى
أن يعلمَ الكـــون أني شَاعرُ العربِ
أنــــا المُجددُ حرف “الضَّادِ” يعرفني
أني سَمَوت بــــــه أعلى من الرُّتبِ




إسماعيل ديب | Esmaiel.Hasan@admedia.ae

اقرأ أيضا