الاتحاد

الرياضي

فتاة الإمارات تستقبل مؤتمر رياضة المرأة بـ117 ميدالية في عام

فتاة الإمارات وموعد دائم مع منصات التتويج ورفع علم الإمارات

فتاة الإمارات وموعد دائم مع منصات التتويج ورفع علم الإمارات

ينطلق الثلاثاء المقبل المؤتمر العالمي لرياضة المرأة، تحت شعار «الرياضة.. صحة وسعادة»، برعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، ودعم واهتمام مباشر من الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية.
وقبل 5 أيام من ضربة البداية كشفت أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية ومجلس أبوظبي الرياضي تفاصيل الواقع الرياضي لفتاة الإمارات، وما حققته من مكاسب خلال الفترة الماضية، مستشهدة بإنجازاتها خلال العام الماضي 2011، والبطولات والإنجازات التي حصدتها سواء على الصعيد الخليجي أو العربي أو الدولي والعالمي.
وبلغ إجمالي الميداليات التي حققتها فتاة الإمارات العام الماضي، والتي استحقت بها التواجد على منصة التكريم في حفل أصحاب الإنجازات الرياضية، 117 ميدالية متنوعة بين ذهبية وفضية وبرونزية، من بينها 46 ميدالية على صعيد الخليج وبطولات مجلس التعاون، و45 ميدالية عربية، تحققت في دورة الألعاب العربية الثانية عشرة بالدوحة ديسمبر الماضي والبطولة العربية لرفع الأثقال بالمغرب، و4 ميداليات آسيوية في بطولة المدارس الآسيوية للشطرنج بالهند ديسمبر الماضي أيضاً، إضافة إلى 22 ميدالية على الصعيد الدولي، جمعتها فتاة الإمارات من البطولة الآسيوية لقفز الحواجز المؤهلة لبطولة العالم، وما حققته فارسات الإرادة في بطولة العالم للشباب للكراسي المتحركة والبتر والألعاب العالمية لذوي الإعاقة والبتر إضافة إلى كأس العالم الرابعة للشباب للكاراتيه باليونان وبطولة العالم للناشئين والشباب تحت 21 سنة للكاراتيه بماليزيا.
وأكدت اللجنة المنظمة للمؤتمر العالمي لرياضة المرأة، أن هذه الإنجازات التي تحققت في عام واحد، تعد مؤشراً إيجابياً وناصعاً على ما حققته فتاة الإمارات من مكاسب، وأنه من خلال المؤتمر يمكن تعزيز هذه المكاسب، وتحقيق المزيد، من خلال دراسة علمية متأنية ومستفيضة وبمشاركة خبراء ومتخصصين لواقع المسيرة، وما أنجزته وما تحتاجه، وثمنت اللجنة دعم «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، باعتباره كلمة السر وراء الإنجازات التي تحققت.
وكان اتحاد التايكواندو والكاراتيه في قائمة الاتحادات التي حققت إنجازات على صعيد الرياضة النسائية، بخمس ميداليات، منها 4 ذهبيات، وجاءت سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم، في مقدمة الصفوف بالعديد من الإنجازات الذهبية التي عززت مسيرة فتاة الإمارات الرياضية، ومعها عدد من لاعبات الاتحاد.
كما حقق اتحاد كرة الطاولة ثلاث ميداليات، جمعتها بناته نورة محمد سعيد محفوظ، ونورة صالح المازمي، ومجد محمد البلوشي، فيما حقق اتحاد رفع الأثقال 13 ميدالية متنوعة، ساهم فيها عدد من لاعبات الاتحاد، في مقدمتهن خديجة فهد عبيد باقر، وعلياء البلوشي، وعائشة شهريار، وسلمى عيسى عبيد، ولطيفة مطر مبارك المري، وياسمين يوسف غلوم، وعواطف إبراهيم المطوع، وتركزت إنجازات الرباعات في البطولة العربية لرفع الاثقال بالمغرب، ودورة الألعاب الرياضية.
ويأتي اتحاد الكرة الطائرة في مقدمة الاتحادات التي حققت إنجازات رياضية على صعيد المرأة، خاصة في ظل الجهود الكبيرة التي بذلتها الشيخة شمسة بنت حشر بن مانع آل مكتوم، التي قادت سفينة الطائرة النسائية بالاتحاد إلى شاطئ الإنجازات على أكثر من صعيد، وبلغ عدد الميداليات التي تقلدتها بنات الطائرة 22 ميدالية، جمعنها من ذهب الدورة الثانية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون، التي أقيمت بأبوظبي مارس من العام الماضي، إضافة إلى برونزيات الدورة العربية الثانية عشرة بالدوحة، وضمت قائمة المنتخب النسائي للطائرة، عدداً من اللاعبات المميزات، أمثال فاطمة حسن صالح مبارك بن حمدان، علياء ناصر حسن عثمان، أبرار علي عباس روباري، سميحة حسن علي الحسن، فاطمة محمد عبدالله يوسف، روية مبارك بخيت، منى عباس، نادية علي خديم المعمري، صنعاء عارف عبدالله عسكر، منى حيدر حسن عبدالله، كليثم رحمة مطر المنصوري، روضة حسن الوحداني، أمل سالم مبارك النعيمي، وبدور يوسف صقر بن حماد.
وفي الرماية، وصل حصاد الفتاة الإماراتية إلى 27 ميدالية متنوعة، جمعتها من البطولة العربية للرماية بالأسلحة الهوائية في الأردن أبريل من العام الماضي، ومن الدورة الثانية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون، ودورة الألعاب العربية بقطر، ومن اللاعبات اللاتي حظين بالتكريم من الرماية، كانت هناك وفاء خميس العريمي آل علي، سلوى سعيد سالم سفيان الظاهري، شيخة سعيد سالم كداس الرميثي، عفرة خليفة خميس سالم البادي، شمسة علي خميس المرزوقي، أسماء سالم عثمان النعيمي، شمة أحمد عبيد ثاني المهيري، سمية صالح مبارك المشيعي، وخديجة عبدالله الزعابي، ومن بين الميداليات الـ27 لفتاة الرماية، كانت هناك 14 ميدالية ذهبية.
وتركت فتاة الإمارات بصمتها العام الماضي قوية في عالم الشطرنج، بأربع برونزيات، حصدتها من بطولة المدارس الآسيوية للشطرنج بالهند، من خلال وديمة حميد الكلباني، عوشة مبارك الشامسي، شيخة عبدالله الظاهري، ومرام محمود الزدجالي.
وفي اتحاد ألعاب القوى، سجلت فتاة الإمارات حضورها بثماني ميداليات متنوعة، من بينها 4 ذهبيات، حققنها في الدورة الثانية لرياضة المرأة بدول مجلس التعاون، والبطولة العربية الـ17 لألعاب القوى للرجال والسيدات ودورة الألعاب العربية بالدوحة، وتحققت الميداليات، عن طريق علياء محمد سعيد، سعيدة خميس علي سالم، وبيتلحم.
وقادت سمو الشيخة مهرة بنت محمد بن راشد آل مكتوم والشيخة لطيفة بنت أحمد آل مكتوم، الفتاة الإماراتية إلى إنجازات عديدة في الفروسية، وهو المضمار الذي جمعت فيه فتاة الإمارات 11 ميدالية، ساهم فيها مع الفارستين سمو الشيخة مهرة بنت محمد بن راشد آل مكتوم ولطيفة بنت أحمد آل مكتوم، الفارسات، عفراء خليفة السويدي، سارة محمد الجابر، فاطمة جاسم المري، علياء حميد بن دري، ونادية عبدالعزيز تريم.
وبلغ الحصاد في اتحاد المعاقين 18 ميدالية متنوعة لبنت الإمارات، تناوب على تحقيقها عددا من البطلات اللاتي هزمن الإعاقة، وبلغن منصات المجد والتتويج، من بينهن: ثريا حمد أحمد الزعابي، سهام مسعود الرشيدي، سميرة محمد سعيد، عزة بنت سالم المعولي، أسماء محمد المرزوقي، نورة خليفة الكتبي، عائشة سالم الخالدي، فاطمة راشد الكعبي، مريم خميس مطروشي، سكينة غلوم البلوشي، وسميرة أزمى.
وأكدت اللجنة المنظمة للمؤتمر، أن كل هذه الإنجازات معلومة للكفاءات والخبرات التي ستتحدث في جلسات المؤتمر الأربع، من أجل البناء عليها، لتحقيق المزيد، لافتة إلى أن شراكة المرأة في إنجازات تسعة اتحادات متعددة وهامة، مثلما يعد عنواناً لنجاح كبير، وفي نفس الوقت، يدعو للمزيد من العمل، حتى تضع الفتاة الإماراتية بصمتها في بقية الاتحادات، التي يشهد الكثير منها تواجداً نسائياً، لكنه يتلمس الطريق نحو منصات التتويج.

اقرأ أيضا

«الزعيم» يتفادى «الإعصار» مع احتفالية كايو