الاتحاد

عربي ودولي

واشنطن تستبعد التوصل لاتفاق حول إيران في برلين

قللت الولايات المتحدة مساء أمس الأول من فرصة اتفاق الدول الكبرى على فرض الأمم المتحدة عقوبات جديدة على إيران عند لقاء وزراء خارجية هذه الدول في برلين الأسبوع الحالي، مؤكدةً الخلاف بشأن كيفية التحرك مع إيران·
وقال شون مكورماك المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية: إنه لم يتم بعد التوصل لاتفاق بين الدول الكبرى بشأن إصدار قرار ثالث من مجلس الأمن الدولي ضد إيران بشأن برنامجها النووي· وشددت روسيا والصين من معارضتهما لفرض مزيد من الضغوط على إيران منذ أن خلص تقرير للمخابرات الأميركية الشهر الماضي إلى أن طهران أوقفت برنامجها للأسلحة الذرية في ·2003 ولكن الولايات المتحدة استخدمت لهجة صارمة على نحو متزايد ضد إيران في الأسابيع الأخيرة مع تزعمها الحملة لفرض مزيد من الإجراءات العقابية ضد طهران· وقال مكورماك: إن وزيرة الخارجية كوندوليزا رايس ووزراء خارجية الدول الأربع الأخرى دائمة العضوية في مجلس الأمن: ''الصين، وروسيا، وفرنسا، وبريطانيا''، إضافة إلى ألمانيا سيواصلون العمل بشأن قرار العقوبات خلال المحادثات التي تجري بعد غد الثلاثاء في برلين· وأضاف: ''نحن متفائلون بأننا سنستطيع في نهاية الأمر التوصل لقرار·· كنا نتمنى أن يكون لدينا قرار الآن، ولكن الأمر يتعلق بدبلوماسية متعددة الأطراف''· وسئل عما إذا كان متفائلاً بأن الوزراء سيتفقون على عناصر قرار خلال محادثات برلين فقال: ''ربما يستغرق الأمر وقتاً أطول قليلاً''· وحاول مكورماك خلال الأسابيع الأخيرة الحد من التوقعات بشأن اجتماع برلين قائلاً: إنه لن يناقش العقوبات فحسب، وإنما الاستراتيجية التي يجب اتباعها للسير قدماً إلى الأمام· ومنذ نشر تقييم المخابرات الوطنية الأميركية الشهر الماضي، قال دبلوماسي غربي: إن الروس والصينيين أصبحوا ''أكثر صعوبة في التعامل'' في مفاوضات إيران· وقال عدة دبلوماسيين ومسؤول أميركي كبير: إن واشنطن تريد استهداف مزيد من البنوك الحكومية الإيرانية في قرار جديد، لكن روسيا -بشكل خاص- تعرقل ذلك، وتلقى تأييداً من الصين·

اقرأ أيضا

10 قتلى في غارات روسية على إدلب