الاتحاد

عربي ودولي

مولن يشكرالسلفادور على دورها في العراق

أشاد الأميرال مايك مولن رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة أمس الأول بالسلفادور لمساهمتها في الحرب التي تقودها الولايات المتحدة في العراق· والسلفادور هي البلد الوحيد في أميركا اللاتينية الذي مازال يسهم بقوات في الحملة التي تقودها أميركا في العراق·
وأجرى مولن محادثات مع القادة العسكريين السلفادوريين في العاصمة سان سلفادور والتقى مع جنود سيتم ارسالهم قريبا الى العراق· وارسلت السلفادور التي شهدت حربا أهلية في الثمانينات ويبلغ عدد سكانها نحو 7 ملايين نسمة نحو 3 آلاف جندي منذ 2003 ويتمركزون بمنطقة الكوت ويقومون بتوزيع الامداد والأغذية· وقتل 5 جنود سلفادوريين في العراق وأصيب أكثر من 50 آخرين· وارسلت نيكاراجوا وهندوراس قوات الى العراق في 2003 ولكنهما سحبتها بعد فترة وجيزة من ذلك بعد انتقادات في الداخل· والتقى مولن مع الدفعة التالية التي تضم نحو 280 جنديا والتي من المقرر نشرها الشهر المقبل في قاعدة تدريبهم في سان خوان اوبيكو غربي العاصمة سان سلفادور· وستكون تلك عاشر مجموعة ترسل الى العراق في مهمة تستمر 6 أشهر·

اقرأ أيضا

ألمانيا تزيد الضرائب على تذاكر الطيران لحماية المناخ