الاتحاد

الرياضي

اتحاد كرة القدم يشجب أعمال العنف في الكأس

الجزائر (د ب أ) - استنكر الاتحاد الجزائري لكرة القدم أمس الأول أحداث الشغب التي رافقت المباراة التي تغلب فيها اتحاد الحراش على ضيفه اتحاد الجزائر بضربات الترجيح 4-1 السبت الماضي بملعب 5 يوليو في ختام مباريات دور الثمانية من مسابقة كأس الجزائر.
واقتلع المشجعون مقاعد المدرجات وتراشقوا بها، قبل أن يتدخل رجال الأمن لإنهاء الاشتباكات، ولكن التراشق استمر بين الطرفين. وتواصلت أحداث الشغب قبل أن يقدم أحد المشجعين على تكسير الكاميرا التي تنقل المباراة على الهواء مباشرة، مما تسبب في انقطاع البث.
وأشار الاتحاد في بيان نشره في موقعه على الإنترنت، إلى أنه سيستخدم كل الوسائل المتاحة لمنع تكرار سيناريو الأحداث التي شهدها ملعب 5 يوليو، وأنه سيعمل على ضمان إجراء مباريات نهاية الموسم في مناخ جيد وفي روح رياضية عالية. كما دعا الأندية وروابط المشجعين إلى احترام القواعد المحددة وإقصاء من يسيئون من خلال تصرفاتهم إلى سمعة أنديتهم. وطالب الاتحاد، الجهات الأمنية بإحالة المشاغبين إلى القضاء حتى ينالوا جزاءهم طبقا للقانون ويكونوا عبرة للآخرين.

اقرأ أيضا

راكيتيتش يقرع باب الرحيل عن برشلونة في يناير