الاتحاد

الرياضي

«أبيض الناشئين 95» يكسب تجربة السعودية الأولى بثلاثية

منتخبنا نجح في «ودية» السعودية بتسجيل ثلاثة أهداف (من المصدر)

منتخبنا نجح في «ودية» السعودية بتسجيل ثلاثة أهداف (من المصدر)

دبي (الاتحاد) - حقق منتخبنا الوطني للناشئين لكرة القدم، مواليد 95، فوزاً مستحقاً على ضيفه السعودي 3 - 1، في المباراة الودية التي جرت أمس الأول على ملعب حميد الطاير بنادي النصر في دبي، وسجل أهداف أبيض الناشئين خلفان مبارك (26) وأحمد العطاس هدفين (34) و(36)، فيما سجل مصطفى الموسى هدف المنتخب السعودي (88)، ويلتقي المنتخبان مجدداً في مباراة ودية ثانية اليوم بنادي الوصل.
وتدخل مباراتا السعودية ضمن تحضيرات منتخبنا للمشاركة في بطولة العين الدولية، والتي تمثل بدورها محطة مهمة استعداداً لبطولة التعاون لمنتخبات الناشئين والمقررة في الكويت سبتمبر المقبل، إضافة إلى استحقاقاته المستقبلية والمتمثلة في تصفيات كأس آسيا للناشئين 2013 ونهائيات كأس آسيا للناشئين 2014 ونهائيات كأس العالم 2015.
وابتدر المنتخب السعودي المباراة بشكل جيد واستحوذ على الكرة خلال ثلث الساعة الأول، قبل أن يعود منتخبنا للسيطرة على مجريات المباراة، وابتدر قائد المنتخب خلفان مبارك التسجيل للأبيض (26) بعدما أطلق تسديدة يسارية من خارج منطقة الجزاء استقرت على يسار الحارس السعودي معلنة الهدف الأول، ومنح الهدف المنتخب الأفضلية ليمارس ضغطاً مستمراً على دفاع الأخضر، وشكل الثلاثي خلفان مبارك وأحمد العطاس وأحمد ربيع مركز الثقل الهجومي للمنتخب بفضل مهاراتهم الجيدة والحركة المستمرة في منطقة جزاء المنافس.
وفي الدقيقة (34) عزز أحمد العطاس تقدم الأبيض بتسجيله الهدف الثاني، مستغلاً العكسية المحسنة لزميله عمر جمعة والتي أودعها الشباك برأسية متقنة، وعاد اللاعب ذاته لتسجيله هدفه الشخصي الثاني والثالث لمنتخبنا (36) بعد مجهود وافر لأحمد ربيع على الجهة اليسرى للملعب والذي راوغ أكثر من لاعب ومرر كرة أرضية عالجها العطاس بيمناه مسجلاً الهدف الثالث.
ومع بداية الحصة الثانية، أجرى خليفة مبارك مدرب منتخبنا عدداً من التبديلات في صفوف الفريق، حيث دفع بمجموعة من العناصر بغية الوقوف على مستوياتهم، وأثرت التبديلات العديدة على أداء المنتخب، خاصة في الثلث الأخير من عمر المباراة والذي مارس فيه الضيوف ضغطاً مستمراً، بيد أن التمركز الدفاعي الجيد والتألق المستمر للحارس المميز محمد بوسنده أسهم في إبعاد عدد من الكرات الخطرة.
ورأى خليفة مبارك مدرب منتخبنا أن التجربة كانت جيدة، لا سيما أنها تعد الأولى للمنتخب منذ آخر مبارياته الدولية الودية أمام قطر والتي كسبها 3 - 1 في ديسمبر من العام الماضي، والمعروف أن منتخب 95 سيخوض أول استحقاق رسمي في سبتمبر المقبل من خلال مشاركته في بطولة كأس الخليج بالكويت.
وأشار إلى أن التبديلات العديدة أثرت على مستوى الأداء، خاصة خلال الحصة الثانية، إضافة إلى عدم الجاهزية البدنية الكاملة نظراً لقصر فترة التجمع الأخير، لافتاً إلى أن المنافس قدم مباراة جيدة، وتوقع مبارك أن يكون المستوى أفضل خلال المباراة الودية الثانية اليوم.
وأوضح أن مباراتي السعودية تمثل إعداداً جيداً قبل المشاركة في بطولة العين الدولية الودية والتي سيؤدي خلالها المنتخب أربع مباريات أمام فرق مانشستر سيتي الإنجليزي والعين وإنتر ميلان الإيطالي وفالنسيا الإسباني.
من جانبه، أكد فيصل البدين مدرب المنتخب السعودي، الفائدة الفنية الكبيرة التي خرج بها خلال اللقاء، وأعتبر أن مستوى الأخضر كان جيداً، خاصة أن المباراة تعد التجربة الدولية الأولى لهذا المنتخب حديث التكوين.
وقال: منتخب الإمارات استفاد من أخطاء دفاع فريقه ونجح في التسجيل ثلاث مرات، بعكس الأخضر الذي لم ينجح في ترجمة الفرص التي سنحت أمام مهاجميه، وتوقع أن تكون المواجهة المقبلة صعبة بعد أن تعرف كل منتخب إلى أسلوب لعب المنافس.
وأشار إلى مثل هذه التجارب تمثل ذخيرة جيدة للاعبين استعداداً للاستحقاقات المقبلة بداية من كأس الخليج وتصفيات آسيا للناشئين 2013.

اقرأ أيضا

الشارقة يؤكد قانونية مشاركة ميلوني ورافائيل