الاتحاد

عربي ودولي

استجواب خامس لأولمرت بقضايا فساد

استجوبت الشرطة الاسرائيلية امس للمرة الخامسة رئيس الوزراء ايهود اولمرت في مقره بالقدس· وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن التحقيق كان من المتوقع أن يستمر حوالي ساعتين ونصف الساعة، ولكن رئيس الوزراء أبلغ رجال الشرطة أنه يمكن تجاوز تلك المدة أثناء التحقيق الذي تركز بشكل خاص على بعض القضايا والشبهات المنسوبة إليه·
وكان اولمرت قد أثار اضطرابات في الساحة السياسة الاسبوع الماضي عندما أعلن عن خطته الاستقالة من منصبه بعد انتخابات حزب ''كاديما'' في 17 سبتمبر المقبل· وتحقق الشرطة في مزاعم بأن أولمرت تلقى رشى من رجل اعمال اميركي وانه قدم أكثر من طلب للحصول على نفقات نفس السفريات اثناء عمله وزيرا للتجارة ورئيسا لبلدية القدس·
وأمضى محامو أولمرت خمسة ايام في استجواب رجل الاعمال الاميركي موريس تالانسكي الذي كان أدلى بشهادته وقال إنه أعطى الى اولمرت مظاريف بها أموال نقدية· وسيستأنف استجواب تالانسكي يومي 31 اغسطس وأول سبتمبر·
وقال كبار المستشارين إن اولمرت يمكنه البقاء في منصبه عدة اشهر كرئيس وزراء مؤقت بعد انتخابات ''كاديما'' وهي فترة كافية لمواصلة محادثات السلام لكن منافسيه السياسيين قالوا انه يفتقر للتفويض لإلزام اسرائيل بأي اتفاق· وبدأ أربعة وزراء من ''كاديما'' حملاتهم الانتخابية ليحلوا محل اولمرت تتقدمهم وزيرة الخارجية تسيبي ليفني ويليها بفارق ضئيل وزير النقل شاؤول موفاز·
من جهة ثانية، اعلن مصدر في الشرطة الاسرائيلية أن مستشارا سابقا لرئيس الوزراء الاسرائيلي خضع للاستجواب وفرضت عليه الاقامة الجبرية لمدة 24 ساعة· وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته أن هناك اشتباها في تورط الداد روثمان في قضية استغلال نفوذ عندما كان اولمرت وزيرا للتجارة والصناعة بين 2003 ويناير ·2006
ويمكن أن تؤدي شهادة روثمان الى ادانة اولمرت الذي يشتبه بأنه عين مقربين منه سياسيا على رأس مؤسسة تابعة للوزارة·

اقرأ أيضا

الرياح العاتية تعيد إشعال حرائق غابات في البرتغال