الاتحاد

الرياضي

مظاهرة رسوم البث في سنغافورة

نظم مشجعو كرة القدم الغاضبون في سنغافورة مسيرة احتجاج على ارتفاع قيمة رسوم الاشتراكات في محطتي التليفزيون المحليتين اللتين ستنقلان مباريات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا بدءاً من 11 يونيو الجاري.
وأكد منظمو الاحتجاج في صفحتهم على شبكة التواصل الاجتماعي فيس بوك أن المسيرة، وهي أمر نادر الحدوث في سنغافورة، شارك بها نحو 200 مشجع تجمعوا أمس الأول في في سبيكر كورنر في متنزه هونج ليم بارك، وهو موقع احتجاجات العامة الذي تم تأسيسه استجابة للانتقادات الموجهة لسياسة الحكومة من أجل المزيد من حرية التعبير، مؤكدين أن القوانين الصارمة في سنغافورة لا تمنح الناس المساحة الكافية للاحتجاجات العامة.
وبعد إعلان شبكتي “سنغافورة تليكوميونيكيشن” المحدودة و”ستارهوب” عن تحميل المشجعين 70 دولار سنغافوري “50 دولار أميركي” على الأقل لمتابعة مباريات كأس العالم على الهواء مباشرة، بزيادة سبعة أضعاف عن رسوم مشاهدة كأس العالم الماضي، نظمت المجموعة الغاضبة حملة على فيس بوك للمطالبة بمقاطعة الشركتين.
وأشهر المحتجون البطاقة الحمراء مرددين “أنتم مطردون سينجل تل وستارهوب” محاكين إشهار الحكام في مباريات كرة القدم للبطاقة الحمراء للاعبين المطرودين، وتضم مجموعة المقاطعة 27200 عضو حتى الآن حسب بيانات موقعها الإلكتروني.

اقرأ أيضا

"الفرسان".. إعادة المشهد!