الاتحاد

الاقتصادي

مؤشر سوق أبوظبي يرتد ويرتفع 0,14%

مستثمرون يتابعون شاشة التداول في سوق أبوظبي  (الاتحاد)

مستثمرون يتابعون شاشة التداول في سوق أبوظبي (الاتحاد)

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي) - ارتد مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية امس صعودا ليعود مجددا فوق مستوى 2560 نقطة، بدعم من قطاعي العقارات والبنوك.
وارتفع المؤشر بنسبة 0,14% عند مستوى 2563 نقطة، بعدما قلل من مكاسبه التي بلغت أعلى مستوى عند 2569 نقطة، حيث تعرض السوق لعمليات بيع سريعة نتيجة للمضاربات التي عادت مجددا تتركز على أسهم قطاع التأمين، فيما تمكنت أسهم شركات العقارات من الارتداد، بعد مشتريات مكثفة لسهمي “الدار” و”صروح” العقاريين.
وبلغت قيمة التداولات 88 مليون درهم، من تداول 66,2 مليون سهم، جرى تنفيذها من خلال 1344 صفقة، واستحوذ الأجانب على 43,1% من إجمالي تعاملات السوق، وذلك من خلال مشتريات بقيمة 37,96 مليون درهم، مقابل مبيعات بقيمة 33,28 مليون درهم.
وللجلسة الثالثة على التوالي، يستمر الاستثمار الأجنبي في عمليات التجميع التي يتوقع وسطاء ومحللون ماليون أن تكون مقدمة لموجة صعود جديدة تبدأ مع الاقتراب من إعلانات الشركات عن نتائج الربع الأول والتي يجمع على أنها أحد المحفزات التي تنتظر الأسواق.
وحقق الاستثمار الأجنبي صافي شراء بقيمة 4,6 مليون درهم، بواقع 3,9 مليون درهم للاستثمار الخليجي و6,6 مليون درهم للاستثمار العربي، فيما حقق الاستثمار الأجنبي من الجنسيات الأخرى صافي بيع بقيمة 5,9 مليون درهم.
وسجلت قطاعات مدرجة في السوق ارتفاعا هي العقار والبنوك والاستثمار والصناعة والسلع الاستهلاكية، فيما تراجع قطاعا التأمين والخدمات، واستقر قطاعا الاتصالات والطاقة بدون تغير.
وواصل سهم اسماك قفزاته بالحد الأعلى 10% إلى 13,55 درهم، من صفقتين بقيمة 67,750 درهم، من تداول 5 الاف سهم فقط، دون أن تتوفر معلومات من الشركة حتى الآن عن مبررات الارتفاع المتواصل.
وفي المقابل، تراجع سهم شركة طيران أبوظبي بالحد الأقصى 10% إلى 2,91 درهم، وذلك من صفقة واحدة بقيمة 14,550 درهم، من تداول 5 الاف سهم.
وقادت الأسهم النشطة في قطاعي البنوك والعقارات ارتداد السوق، خصوصا سهم بنك أبوظبي الوطني ثاني الأسهم الثقيلة بعد استقرار سهم اتصالات الأثقل في المؤشر بدون تغير.
وارتفع السهم بنسبة 0,11% عند سعر 7,78 درهم، وحقق تداولات بقيمة 4,6 مليون درهم، من تداول 531,6 ألف سهم.
واستقر سهم اتصالات عند سعر 8,80 درهم، بعدما كان قد وصل إلى اعلى سعر عند 8,92 درهم، وجاء ثالثا في قائمة الأسهم النشطة بتداولات قيمتها 11,6 مليون درهم، من تداول 1,3 مليون سهم.
وارتفع سهم شركة الاتصالات السودانية” سوداتل” بنسبة 3,8% إلى 1,39 درهم، في حين انخفض سهم شركة الاتصالات القطرية “كيوتل” بنسبة 7,2% إلى 121 درهم.
وتفاوت أداء أسهم قطاع البنوك، وإلى جانب ارتفاع سهم بنك ابوظبي الوطني، ارتفعت اسهم أبوظبي التجاري 1,5% إلى 3,28 درهم، وحقق تداولات بقيمة 2,9 مليون درهم، من تداول 902,5 ألف سهم، وأبوظبي الإسلامي 0,29% إلى 3,46 درهم.
وانخفض سهم بنك الخليج الأول بنسبة 0,10% إلى 9,70 درهم، وحقق تداولات نشطة بقيمة 5,6 مليون درهم، من تداول 581,5 ألف سهم، في حين استقر سهم الاتحاد الوطني بدون تغير عند سعر 3,15 درهم، بتداولات قيمتها مليون درهم، من تداول 347,4 ألف سهم.
واستقر سهم بنك رأس الخيمة الوطني عند 5 دراهم، وحقق تداولات بقيمة 1,3 مليون درهم، من تداول 216,2 ألف سهم.
وارتد سهم “صروح” الأنشط من حيث القيمة والحجم بقوة، مرتفعا بنسبة 3,4% إلى 1,20 درهم، وحقق تداولات بقيمة 21,2 مليون درهم، من تداول 17,8 مليون سهم.
وارتفع سهم “الدار” بنسبة 0,85% إلى 1,20 درهم، بتداولات قيمتها 19,3 مليون درهم، من تداول 16,2 مليون سهم. واستقر سهما “اشراق” و”رأس الخيمة” العقاريين بدون تغير، وأغلق الأول عند سعر 0,36 درهم، والثاني عند سعر 0,41 درهم، وحقق تداولات بقيمة 1,6 مليون درهم، من تداول 4,1 مليون سهم.
وعادت المضاربات من جديد لتطال الأسهم النشطة في قطاع التأمين، وحقق سهم شركة ميثاق ثاني اكبر ارتفاع سعري في السوق بنحو 5,5% إلى 1,19 درهم، بعد تراجعه بالحد الأقصى أمس الأول، متأثرا بإعلان الشركة عن تكبها خسارة خلال العام الماضي بقيمة 51 مليون درهم.
وحقق السهم تداولات بقيمة 4,3 مليون درهم، من تداول 3,7 مليون سهم.
وارتفع سهم “دار التأمين” بنسبة 2,1% إلى 0,93 درهم، وسهم الخزنة بنسبة 1,6% إلى 0,61 درهم، في حين حقق سهم وطنية للتأمين ثاني اكبر انخفاض في السوق بنحو 9,5% إلى 0,95 درهم، يليه سهم الهلال الأخضر بنسبة 5,2% إلى 0,36 درهم.
واستقرت أسهم شركات الطاقة، وأغلق سهم “دانة غاز” عند سعر 0,50 درهم، وحقق تداولات بقيمة 3,4 مليون درهم، من تداول 6,9 مليون سهم، وسهم شركة طاقة عند سعر 1,33 درهم، وبلغت قيمة تداولاته 3,9 مليون درهم، من تداول 2,9 مليون سهم.

اقرأ أيضا