الاتحاد

الاقتصادي

«أوليمبس» تتلقى عروضاً للتحالف من «سوني» و «فوجي فيلم»

طوكيو (د ب أ) - تلقت شركة “أوليمبس كورب” اليابانية، المتخصصة في صناعة الكاميرات والمناظير الطبية التي اعترفت بتسترها لمدة 13 عاماً على خسائر استثمارية، عروضاً لتحالف رأسمالي من شركات “سوني كورب” و”فوجي فيلم هولدنجز كورب” و”تيرومو كورب”.
وقال هيرويوكي ساسا، رئيس الشركة، إن “أوليمبس” تلقت عروضاً “من أكثر من ثلاثة” شركاء محتملين وقد تقرر بشكل مبكر الشهر المقبل ما إذا كانت ستشكل تحالفاً. وأضاف أن الشركة تخطط للإعلان عن خطة أعمالها بشكل مبكر خلال مايو. ويحاول ساسا، الذي تم ترشيحه ليحل محل شويتشي تاكاياما، استعادة ثقة المستثمرين بعد الكشف عن احتيال خاص بالحسابات بقيمة 1,7 مليار دولار. وكانت “أوليمبس”، وهي أكبر منتج للمناظير في العالم، قالت خلال فبراير إنها قد تسعى لإقامة تحالف من أجل تعزيز رأس المال الذي تآكل جراء تقارير الأسهم المتكررة.
ونقلت وكالة “بلومبيرج” عن ميتسوشينج أكينو، الذي يشرف على استثمار حوالي 600 مليون دولار لدى شركة “إيشيوشي” لإدارة الاستثمار في طوكيو، قوله إنه “لا يوجد عيب بالنشاط الرئيسي للشركة، غير أنها في حاجة لاستعادة ثقة المستثمرين قبل أن تستطيع جمع الأموال من السوق. إن أسرع وأسهل طريقة لزيادة رأس المال هي تشكيل تحالف”.
ووفقاً لبياناتها المالية، تراجع صافي أصول “أوليمبس” إلى 43,8 مليار ين (536 مليون دولار) في 31 ديسمبر الماضي مقارنة بـ151 مليار ين في 30يونيو الماضي. وهوى سهم الشركة بحوالي 47% منذ فصل رئيس الشركة مايكل وودفوردفي 14 أكتوبر 2011، بعد أن أثار شكوكاً بشأن حساباتها. وتسيطر الشركة على 75% من السوق العالمية للمناظير تلك المعدات التي يستخدمها الأطباء للاطلاع داخل تجاويف الجسد للمساعدة في رصد المرض.
وتتوقع “أوليمبس” تكبد أول خسائر سنوية في ثلاثة أعوام للعام المالي المنتهي بنهاية مارس الماضي بعد أن ألحقت فيضانات تايلاند أضراراً بمصنعها هناك. وقالت إن صافي الخسائر قد يبلغ 32 مليار ين.
وقال ساسا إن الشركة تتوقع أن يسجل قطاع إنتاج الكاميرات الرقمية أرباحاً خلال العام المالي الجاري بعد توقع خسائر للعام الثاني على التوالي. وأضاف أنه ليس هناك خطط للانسحاب من صناعة الكاميرات الرقمية.

اقرأ أيضا

«المركزي» يتوقع نمو التمويل للقطاعات الاقتصادية